أول صورة لمايكل جاكسون وهو ميت على السرير تخرج إلى الضوء

خرجت إلى الضوء بعد ظهر اليوم الثلاثاء أول صورة للمطرب الأميركي الراحل، مايكل جاكسون، وتظهره ميتا على سرير من النوع المتحرك وهو في غرفة بمستشفى نقلوه اليه بعد ساعات من وفاته في 25 يونيو/حزيران 2009 بنوبة قلبية داهمته في منزله بلوس أنجلس.
وأول من شاهد الصورة من خارج السلطات القضائية الأميركية قبل أن تصل نسخ منها الى بعض وسائل الاعلام، وبينها "العربية.نت"، هم محلفون تم اطلاعهم عليها اليوم مع بدء محاكمة طبيبه الخاص، الدكتور كونراد موراي، المتهم بالتسبب بوفاة "ملك البوب" عبر حقنه في الشريان بمادة مخدرة، وهي محاكمة ستلقي الضوء على آخر ساعات عاشها جاكسون قبل وفاته شابا بعمر 51 سنة.
وستقرر هيئة المحلفين المؤلفة من 7 رجال و5 نساء تتراوح أعمارهم بين 32 و57 عاما مصير كونراد الذي ينفي كل التهم الموجهة اليه، علما أن نصف عدد المحلفين اعترفوا خلال اختيارهم بأنهم كانوا معجبين بالمطرب وفرقة "جاكسون فايف" التي كان نجمها اللامع "وهو ما قد يؤثر في نتائج الحكم" وفق ما يخشاه محامو كونراد.
والحكم الأكيد هو السجن 4 سنوات في حال ادانة كونراد بالتسبب بوفاة المطرب من جرعة زائدة من الأدوية أحدثت فيه تسمما من مادة "بروبوفول" المصنفة كمخدر قوي اعتاد "ملك البوب" عليه كمنوم.
واعترف الدكتور كونراد، البالغ عمره 58 سنة، بحقن جاكسون بالمادة صباح اليوم الذي توفي وفيه "وكانت بطلب من جاكسون نفسه" بحسب ما قال في معرض رفضه لاتهامات الادعاء العام بأنه تخلى عن مريضه وقدم له عناية "بعيدة جدا عن المعايير المطلوبة" وفق ما ورد بحيثيات وموجبات الاتهام.
وكانت السلطات القضائية بلوس أنجلس، حيث تجري المحاكمة، وافقت على الافراج عن كونراد بكفالة في أوائل العام الماضي بحيث يمثل بدءا من اليوم أمام المحكمة التي ستستمر جلساتها 5 أسابيع، وخلالها ينوي محاموه التشديد على أن جاكسون هو من حقن نفسه بجرعة اضافية من "البروبوفول" في غياب الطبيب "بغرض الانتحار" كما يقولون.
ويبدو مايكل جاكسون في الصورة، وهي رسمية وتم التقاطها كيفما كان على ما يبدو، وقد أبدل الأطباء ثيابه بأخرى بيضاء وبدت على فمه وأنفه وفي معصمه الأيسر ضمادات، وهي أول لقطة يظهر فيها المطرب جثة هامدة.

هدف من منتصف الملعب..بالراس

تركيا تفرض على يهود ضريبة غزة

قدم عدد من التجار اليهود القاطنون في تركيا شكوى لرئيس لجنة الهجرة والاستيعاب عضو الكنيست داني دانون مفادها بان التجار المسلمين يبتزون اليهود ويدفعونهم ما اسموه بضريبة " غزة " بحجة ان الاموال التي يتم جبايتها منهم ستخصص لتعويض عائلات شهداء سفينة مرمرة و شهداء حرب غزة.وبدوره توجه داني دنون الى رئيس وزراء تركيا برسالة طالبه فيها بوقف ما اسماه بالابتزاز الممارس ضد اليهود .وجاء في شهادة احد التجار اليهود اوردتها صحيفة معاريف العبرية اليوم " الاربعاء" ان اليهود يجدون صعوبة في جباية الاموال المستحقة لهم على التجار المسلمين وان الاتراك يدفعون جزءا صغيرا فقط من الديون المستحقة عليهم لليهود وحين تقدم لهم مطالبة باستكمال بقية الدين يبلغون التجار اليهود بان بقية المبلغ المستحق لهم جرى التبرع به لصالح المتضررين "غزة "

باى ذنب قتلت



أبكت صورة الطفل، الذي لم يبلغ عامه الأول، ملايين اليمنيين، بعدما حصدت روحه رصاصة طائشة، وهو إلى جانب شقيقه الأكبر في سيارة أبيهما . وكان الطفل الصغير، ويدعى أنس محمد عبدالله السعيدي، البالغ من العمر عشرة أشهر، برفقة شقيقه وعمره عشر سنوات في سيارة أبيهما وأمهما، اللذين وضعا السيارة في شارع هائل، بالقرب من ساحة التغيير في العاصمة صنعاء لشراء طعام للعائلة، ولم يمهله القدر فاستقرت رصاصة اخترقت رأسه فقضى في الحال . وفجع والدا الطفل عندما سمعا صراخ الشقيق الأكبر للضحية، حيث عادا إلى السيارة فوجدا الطفل وقد فارق الحياة ودمه قد توزع على ملابس شقيقه . ونشرت صورة الطفل الصغير على وسائل الإعلام التابعة للمعارضة، كما تم بثها على مواقع الانترنت، باعتبار الطفل أصغر ضحية يقتل في معارك الكبار، وقد غطت عيناه بقماش بعد أن تأثرتا بشكل كبير جداً من جراء دخول الرصاصة في جبينه وخروجها من خلفه

بدون تعليق

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك صورة لفتاة صغيرة ترقد على الأرض ويقوم جندي إسرائيلي بوضع قدمه على بضنها وهي ترتعش من الخوف.
وقد ساهمة هذه الصورة بفضح الطريقة التي يتعامل بها جنود اسرائيل ليس مع الفسطينيين المعارضين لها ولكن ايضا للأطفال الذين لا حول لهم ولا قوة .
وجاءت التعليقات على الصورة غاضبة, يقول أحدها :"من رايي أن الدول العربية استهانت في حق فلسطين منذ ازمتها 1984", ومنهم من رأى أن الدول العربية سيأتي دورها في مواجه اسرائيل لا محالة ، واخرون ما ركزوا على الصورة واخذوا يسبون الجندي ويتهمونه بالجنون.
يذكر أن تركيا توترت علاقتها مع اسرئيل وتبحث سبل قطع العلاقات تماما ، اما مصر فتم سحب السفير الاسرائيلي من ارضها اما فلسطين فرفض الرئيس الفلسطيني اجراء اى مفاوضات مع الجانب الاسرائلي الا اذا اوقفوا الاستطيان على ارضها.

تستاهل..."الاستئناف" تدين سعود الورع: قاد سيارته وهو سكران وحاول الهرب من رجال الأمن



صدر ضد مذيع قناة سكوب سعود الورع يثبت قيادته لمركبته وهو في حالة سكر بيّن إضافة الى عدم حمله رخصة قيادة ومحاولة هروبه من رجال الأمن عبر رجوعه بسيارته إلى الخلف قبيل وصوله لنقطة التفتيش .
وجاء في منطوق الحكم إدانة الورع في تهمة القيادة وهو حالة سكر، مع عدم النطق بالعقاب على أن يقدم تعهداً يلتزم فيه بحسن السير والسلوك لمدة سنتين وسحب رخصة قيادته لمدة سنة كاملة وتغريمه خمسة عشر دينارا .
وكان محامي الورع قد تقدم باستئاف الحكم إلا أن حكم الاستئناف الصادر في 23/2/2011 أيد حكم الدرجة الأولى .
وبحسب الحكم الصادر فإن الورع لا يحق له قيادة مركبته لمدة سنة كاملة نظرا لسحب رخصة القيادة منه، كما أن تهمة السكر التي نفاها أكثر من مرة خلال برنامجه وقوله انها قد لفقت له باتت ثابتة بعد صدور هذا الحكم الممهور بتوقيع صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله.

درس الاسد









صور معبرة تؤكد مجددا ان تضحيات الام تفوق كل تصور ..فعندما سقط شبل الاسد الصغير في اسفل المنحدر وبدأ يستغيث تدافعت الاسود لانقاذه ولكنها سرعان ما انسحبتمن المهمة بسبب عمق المنحدر .. وحدها الام لم تتردد ونزلت الى الاسفل ممسكة بابنها بين فكيها وقامت بانقاذه من اسفل المنحدر .

فضائح العسكر والداخلية المصرية..شاهد وعلق

يا جامد




قطر أغنى دولة في العالم
تفوقت قطر على لوكسمبورغ أغنى دولة في العالم للعام 2010، وستجني ثروات تبلغ ضعفي الولايات المتحدة تقريبا وفقا لأحدث التقديرات من صندوق النقد الدولي في بلومبرغ، إذ تظهر معطيات البنك الدولي معدل الناتج المحلي بحوالي 88,221 دولار أي ما يفوق لوكسمبورغ على القمة وفقا لصندوق النقد الدولي.
ومن المتوقع حسبما ذكرت صحيفة "البيان" الإماراتية في عددها الصادر الاحد أن يصل الناتج المحلي في قطر لحوالي 111,963 دولار عام 2016 لتتفوق على لوكسمبورغ وسنغافورة (70,992 دولار) وفقا لصندوق النقد الدولي.
وتشير توقعات الناتج المحلي الأمريكي إلى معدل 55,622 دولار خلال خمس سنوات أي صعودا من 46,860 عام 2010. يشير بول كوبر من مؤسسة سارسين ألبن بارتنرز الذي يعمل انطلاقا من دبي ويشرف على استثمارات تفوق نصف مليار في الشرق الأوسط، بالقول :" يجتمع عدد السكان القليل مع الثروة والنمو في قطر".
حيث ساعد ذلك في تحقيق عوائد كبيرة للدولة، كما ستستضيف قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022 ويتوقع أن تحقق نموا اقتصاديا يبلغ 16 بالمئة هذا العام مع فائض في الميزانية من مستوى ستة مليارات للعام المالي الحالي.
ويتوقع صندوق النقد الدولي أن يكون لقطر اسرع الاقتصادات نموا للعام الثاني على التوالي، ويقدر عدد سكان قطر بحوالي 848 ألف نسمة وفقا لكتاب إحصائيات سي أي إي. تمكنت قطر وهي أكبر مصدر للغاز الطبيعي، من تحقيق هدفها لإنتاج 77 مليون طن من الغاز المسال سنويا ويتوقع أن تحرز فائضا متواصلا في الميزانية على مدى السنوات القادمة.
كما أنه من المتوقع أن يصل الناتج المحلي الإجمالي لحوالي 150 مليار دولار هذا العام وفقا لما ذكره محافظ البنك المركزي القطر مؤخرا. تنوي قطر التي تعد صاحبة أكبر المستثمرين العالميين من خلال الصناديق السيادية لديها، إنفاق 125 مليار دولار حلى السنوات الخمس القادمة في مشاريع البناء والطاقة

حتى لا يتكرر سيناريو 1954! بقلم ياسر حسن

حتى لا يتكرر سيناريو 1954!

بقلم : ياسر حسن

التاريخ يعيد نفسه من جديد ،ويبدوا أنه مقرر علينا مطالعة كتب التاريخ من جديد كى نعيد تنشيط الذاكرة ،مايحدث تلك الأيام من أمور دليل كاف على وجود موروث قديم مازال يسرى وينفذ بدقة بحذافير دقيقة تدعونا إلى وقفات كبرى وفهم مايدور حولنا - نحن الأن على مقربة من ميلاد دولة مدنية يحكمها رجل منتخب من الجميع حسب وقائع إنتخاب تجرى فى موعدها.لكن الحاصل الأن لا يدل على هذا الأمر نلخص منها مايلى:-
- هل الثورة المصرية التى أنجزت فى اسبوعين توشك على الإنتهاء بعد أن تأكد الجميع حسب مانشهد أن نظام الرئيس عبد الناصر قد عاد للإستنساخ مرة اخرى وأن الأنظمة المستبدة مازالت تحكم.
- هل تشرح لنا مايحدث فى مصر الن لا يدل على ما نأكده ، إذاً فسر لى مايحدث من مصادمات ومواجهات بين الشرطة والشعب دون داعى ، بدايةً من معركة الألتراس الأهلاوى مع الشرطة فى مبارة الأهلى وبنى سويف ، وبعدها بيومين الهجوم الذى حدث على السفارة الإسرائيلية ، لم نكد نفيق من الموضوع حتى فوجئ الجميع بتفعيل قانون الطوارئ والذى من أجله قامت الثورة المصرية لمحوه من على الأرض.
- ثم وجدنا تباعاً ان الأمر ليس مجرد إنفعال شعب ولا شئ من فوران الثورة بل هو أمر مدروس ومخطط له ، ثم ما نلبث نجد المواقع الإخبارية والتى تنتمى للحرس القديم تنشر الأخبار تباعاً حول مقتل شخص فى المدينة الفلانية ، والعثور على قنابل فى المحافظة العلانية ، وضبط قواعد وصواريخ فى سيناء والإسماعيلية والسويس ، وتفجير خط أنابيب الغاز الذى يوصل الغاز لسيناء للمرة الخامسة حتى يقول الجميع يجب أن يّفعل قانون الطوارئ حتى يتم القضاء على البلطجة والإرهاب.
- الشارع المصرى الأن يتسائل ما المغزى الذى اقدم عليه المشير طنطاوى بالظهور بالزى المدنى فى وسط القاهرة لتحية الناس، السياسيون قالوا أن عدم ظهوره بالزى العسكرى مدلول كبير على أنه يكرر ما قام به جمال عبد الناصر فى عام 1954 أى بعد قيام ثورة يوليو 1952 ، مما يعطى تكرار للامر بأن هناك إتجاه كبير على ان (العسكر) الأن يكررون ما حدث فى 54 وما صنعه عبد الناصر.
- إن الدلالات التى وجدها من توقيف عمرو الشبكى فى مطار القاهرة ثم مصادرة صوت المة وخلق حالة من أن المستقبل الأمن فى يد (العسكر) والترويج له من قريب أو من بعيد بظهور المشير فى زى الحاكم المدنى الجديد المتخفى!
- إننا أمام تاريخ قديم يكتب من جديد ،فهل نشهد مايخشاه الجميع من إعادة إنتاج نظام عبد الناصر والسادت ومبارك من جديد فى صورة حديثة .
- نحن لا ننكر ما قام به الجيش من حماية الثورة بعد أن قرر الرئيس السابق توجيه قذائفه بقوات الشرطة لضرب متظاهرى التحرير وهو ما رفضه الجيش بقوة وقرر عدم الإصغاء لتلك المجزرة ، وإذا كانت الثورة فى 1952 قام بها الجيش واراد إستكمال نصابه باعتلاء السلطة وهو مايختلف كلياً عن ثورة 25 يناير 2011 والتى قام بها الشعب والتى يريد أن تكتمل بحكم مدنى ودولة مدنية حرة بعيداً عن الربابط المستمر لحكم العسكر والممتد لاكثر من ستون عاماً.
- وإذا كنا قد نحى الجيش فى المر الماضى فإن المكان الطبيعى للجيش هو على الجبهة لحماية ظهورنا من العدو اللدود وليس بوسط الوطن!
- إن مصر هى القب النابض للعالم العربى والإسلامى ولا يشك أحد من المتابعين أن الثورة التى حدثت لو لم تتم لكان لا يوجد ما نحن فيه الأن من ثورات فى البلدان المجاورة مثل ليبيا واليمن وسوريا .
- إن أمريكا ترغب فى إيقاف التقدم الملحوظ فى التحول العربى لدفة الإسلاميين وهو مالا يرغب فيه الغرب وامريكا وذلك لحماية الطفل المدلل إسرائيل.
- إن الحكم القادم يجب أن يكون نابع من إرداة شعبية يحكمها حاكم مدنى من الشعب بعيداً عن إملاءات ، وأن الجيش المصري الذي يحكم البلاد منذ سقوط مبارك في فبراير الماضي لا يعنى إستمراره فى الحكم المؤقت .
- إن مناخ التوتر المتصاعد بعد اقتحام مقر السفارة الإسرائيلية وأعاد تنشيط حالة الطوارئ، معلنا أنها سوف تستمر حتى يونيو المقبل، في حين أن إلغاءه كان أحد مطالب ثورة يناير.
- فى حين قالت صحيفة ول استريت جورنال أنه إذا كانت حالة الطوارئ هي نقطة واحدة محورية في تصاعد السخط السياسي، فإن تعهد الجيش بانتخابات برلمانية في الشهر الجاري يبدوا أنها فى الهواء، ، كذلك وضع مجموعة معقدة من القواعد الانتخابية، أثارت المخاوف من توسيع الدوائر الانتخابية، مما يجعل من الصعب على المواطنين والمرشحين تنظيم حملات انتخابية على مناطق واسعة مثل "شمال القاهرة" التي تضم ما لا يقل عن 5 ملايين مواطن.
- الناظر إلى قرارات الجيش خلال الأشهر الثمانية الماضية أثارت قلق الكثيرين حول النظام السياسي الناشئ، فالجنرالات يدركون أنه لا يمكن أن تكون هناك عودة إلى عام 1952 ، عندما قام "الضباط الأحرار" بثورة واستولوا على السلطة والساحة السياسية لأكثر من عقدين من الزمن، ولكن يبدو أنه غير مستعد للتراجع إلى ثكناته قبل الحصول على اليد العليا في أمور السياسة الداخلية والخارجية، وإن الجيش يوم وراء يوم يريد أن يحكم قبضته على القضايا الرئيسية في البلاد، وهي القرارات الإستراتيجية، وتوزيع الميزانية، وقبل كل شيء الإبقاء على المؤسسة العسكرية نفسها خالية من المراقبة العامة، وهذا هو السبب في أن الجيش قد تحرك لوضع "إعلان المبادئ الأساسية"، وهو ما يمنحه سلطة واسعة وتمكينه من التدخل في السياسة ، كما قالت الصحيفة !
- إن الإستنتاجات والشواهد قد يختلف عليها إثنان وقد يتقف معها غثنان ، لكنه الواقع الذى نلحظه فى مصر الأن بعد قيام الثورة ، أن الأمر فى يد الشعب إذا اراد أن يكمل المسير فعليه ان يلعب بورقة الضغط الشعبى والجماهيرى الضرورى الأن حتى لا يفاجئ بحكم طويل الأمد لا يخرج منه تحت ظل العباءة العسكرية . مصر الأن تقف بين مطرقة العسكر والثورة الحقيقية الشعبية التى نبعت من الشعب ، يجب أن تستكمل ما أحدثته من إعجاز بشرى فى فترة قصيرة تكون شاهداً ودليلاً على الامر برمته شعبى ، مدنى، يُحكم بدستور مستقل نبع من الجماهير التى ضحت بأرواحها فداءاً للثورة الباسلة.

علقة ساخنة لشاب يهودي طالب بإقامة الدولة الفلسطينية

مصر تدخل موسوعة جينيس بأطول طرحة عروس بطول 1.8 ميل



دخلت عروس مصرية تقيم في ايطاليا موسوعة جينيس للأرقام القياسية بطرحة طولها 1.8 ميل وعرضها 2 متر، وصنعت باستخدام 3.7 كيلو متر من الحرير الأبيض.
واحتاجت الطرحة الأطول فى العالم إلى 600 شخص كى يحملونها خلف سيارة العروس وهى فى طريقها إلى الكنيسة لعقد القران وكتبت العروسة في نهاية الموكب “أردت بهذه الطرحة رمزا للسلام والأمل”.
وذكرت صحيفة (ذي صن) البريطانية أن الآلاف من المتفرجين اصطفوا فى شارع كاسال دى برينسيبى بمدينة نابولى الإيطالية لمشاهدة طرحة فستان العروس إلينا أنجليس التى دخلت بها موسوعة جينيس للأرقام القياسية كأطول طرحة فستان زفاف فى العالم.
العروس المصرية ركبت في سيارة مرسيدس موديل 1950 عقب خروجها من الكنيسة وقامت بجولة بدأت من شارع دى برينسيبى ثم نابولى من خلال موكب كبير جدا.وأكد ماركو جيانى مصمم الفستان للصحيفة أن سعادته بالغة بهذا العمل، وخاصة في لحظة خروج العروس مرتدية فستانها وعلى رأسها أطول طرحة فى العالم، اللحظة التي أعظم اللحظات فى حياته المهنية كمصمم أزياء.

ما أشبة الليلة بالبارحة ..صور 54طبق الاصل من صور2011





















البشري:حالة الطوارئ انتهت 19سبتمبر ومدها باطل دستوريا

قال المستشار طارق البشري، أن حالة الطوارئ انتهت يوم 19 سبتمبر بعد مضي 6 أشهر على إعلان نتائج الإستفتاء في 20 مارس الماضي، ولا يمكن مدّها إلاّ باستفتاء شعبي بحسب التعديلات الدستورية التي وافق 77.2% من المصريين عليها مارس الماضي.وأضاف البشري، الذي كان رئيسًا للجنة التعديلات الدستورية، أنه لا يمكن للمجلس العسكري إعادة تفعيل حالة الطوارئ أو مدّها بغير استفتاء شعبيّ.وبحسب البشري، فاستمرار حالة الطوارئ بعد التاسع عشر من سبتمبر الجاري باطل دستوريًا، حيث نصت تعديلات الدستور أنها لا يمكن أن تستمر أكثر من 6 أشهر دون موافقة شعبية من خلال استفتاء عام.وخلال حواره مع قناة "الجزيرة مباشر مصر"، أضاف البشري أن المجلس العسكري أخطأ عندما أطال الفترة الإنتقالية، بعد أن استمع لبعض القوى السياسية التي "تخاف من الديمقراطية"، حسب وصفه.كما أعرب عن قلقه من استمرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة في الحكم، مضيفًا أنه لو استمر لثلاث سنوات فلن يستطيع الشعب إبعاده

فضيحة . شبكة "الجزيرة" الإخبارية تبدأ بث قناتها اليهودية



فضيحة . شبكة "الجزيرة" الإخبارية تبدأ بث قناتها اليهودية
يستعد يهود العالم اليوم الأربعاء 21-9-2011 لمشاهدة الشبكة الإخبارية اليهودية الأولى من نوعها حيث تبدأ شبكة "الجزيرة" الإخبارية بدء بث قناتها اليهودية الأولى، والتي ستعرض كل ما يهم اليهود حول العالم وسيكون بث القناة في مناطق أوربا وشمال أمريكا والشرق الوسط وإسرائيل.وتأتي القناة تحت اسم "الأخبار اليهودية 1" وفقاً لموقع "دنيا الوطن" لتبث برامجها لمدة 24 ساعة طوال الأسبوع، وبالفعل تم إنشاء الاستديوهات الخاصة بها فى تل أبيب بإسرائيل وبروكسل وكييف، بالإضافة إلى عدد من المكاتب الأخرى في واشنطن وباريس ولندن؛ ولكنها لم يتم افتتاحها بعد.وتتضمن القناة 12 مراسلاً، جميعهم أجانب، وهم متواجدون الآن في 6 دول مختلفة، وهناك فريق لتغطية تقارير الأخبار من داخل إسرائيل وسيتم إكمال تأسيس مكاتب القناة في أوربا وروسيا، كما قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيليةوستبدأ القناة تقديم برامجها باللغة الإنجليزية؛ ولكن سيقوم القائمون علي القناة بتقديم البرامج بسبع لغات مختلفة قريباً وتشمل العبرية والفرنسية والإيطالية والروسية والألمانية.وقال رئيس تحرير القناة ببروكسل أليكساندر زانزير إن القناة ستقدم كل ما هو جدير بالنشر، فبجانب الإخبار العادية سنقدم مواد اقتصادية وثقافية وبرامج تعليمية، حيث سيجد المشاهدون كل ما يمكنهم إيجاده على القنوات العالمية الأخرى.ومن المتوقع أن تقدم القناة الجديدة كل القضايا التي تهم اليهود عامة والإسرائيليين خاصة، فعلي سبيل المثال، كما يقول زانزير: إن القناة ستقدم حواراً تلفزيونياً حصرياًُ مع المخرج الأمريكي اليهودي "ستيفن سبيلبرج" الذي سيكون فى زيارة لبلجيكا الشهر المقبل.

من داخل الكواليس : أسرار اقالة مدير عام شبكة الجزيرة

كشفت مصادر مطلعة بعض كواليس سبب إقالة مدير عام شبكة الجزيرة القطرية الفلسطيني وضاح خنفر من منصبه بعد ثماني سنوات أمضاها على رأس الشبكة، وصاحبها الكثير من الجدل بفعل السياسات التي انتهجها الرجل في إدارته لقناة الجزيرة.
وقالت المصادر – حسب موقع الرأي نيوز الإماراتي - وهي من داخل غرفة الأخبار بقناة الجزيرة - إن خلافات عميقة نشبت طيلة الأشهر الماضية بين وضاح خنفر والمفكر العربي الدكتور عزمي بشارة المقيم في الدوحة منذ سنوات، والذي يرتبط بعلاقات خاصة ومتينة مع العائلة الحاكمة في دولة قطر، وهي أدت في نهاية المطاف إلى التضحية بخنفر.
واستحكمت الخلافات بين خنفر وبشارة مؤخرا خصوصا مع تدخل بشارة المستمر في سياسات وتوجهات الجزيرة فيما يتعلق بتغطية الثورات العربية، وهو أمر لم يقبله خنفر واشتكى أكثر من مرة لدى المسئولين في دولة قطر دون أن يجد أي ردود إيجابية.
وأوضحت المصادر أنه كان لزاما أمام استمرار الخلافات ،أن يحسم المسئولون في دولة قطر هذه المسألة بالتضحية بأحد الرجلين، ويبدو أن أسهم بشارة كانت الأقوى بحكم علاقاته المتشعبة مع دوائر صنع القرار في الدوحة، وهو ما أدى لاتخاذ قرار بتنحية خنفر.
وحرصت إدارة الجزيرة على عدم الإعلان عن نبأ الإقالة، وسمحت لخنفر بإعلان الخبر بنفسه والتأكيد على أنه هو من استقال من منصبه، وبالفعل تم ذلك عبر الصفحة الخاصة به على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إذ أعلن أنه آثر الرحيل بعد ثماني سنوات من العمل من أجل إفساح المجال لطاقات جديدة.
ومن المقرر أن يباشر المدير العام الجديد لشبكة الجزيرة الشيخ أحمد بن جاسم آل ثان مهامه، اعتبارا من صباح غد الأربعاء.ويرجع عاملون في الجزيرة ومراقبون إحداث تغيير واضح في سياسة القناة، خصوصا فيما يتعلق بالتعاطي مع ملفات الثورات العربية.
وقال موقع الرأي نيوز الإماراتي إن آل ثان كان يشغل حتى قبل تعيينه خلفا لخنفر، منصب مدير الهندسة والمشاريع في قطر للغاز، وهو يعتبر لدى كثير من القطريين مثالا مهما لنجاحات الشباب القطري في تحقيق إنجازات مهمة على المستوى العملي، خصوصا أن الشيخ حمد أسهم في تدعيم قدرات شركة قطر للغا

الصورة التى ابكت نساء العالم



تعالي نتعرف علي فوائد هذه الصورة البصل لا يجهله إلا محروم ؛ لأنه في كل بيت له وجود، وهو نوع من البقل من الفصيلة الزنبقية، وهو بقل ذو رائحة نفاذة مهيجة.. وسبب ذلك هو سلفات الآليل، وهي مادة كبريتية طيارة والحذر كل الحذر من استعمال البصل بعد تخزينه مقطعاً لأنه يتأكسد وتتكون منه مادة سامة، فلذا يجب أن يستعمل طازجاً.وقد ثبت علمياً أن عصيره يقتل الميكروبات السبحية، وكذلك ميكروبات السل تهلك فور تعرض المريض لبخار البصل.وأشهر بلد لزراعة البصل الجيد في العالم على الإطلاق هي جزيرة شندويل بسوهاج في مصر.. يقول الإمام الرازي: "إذا خلل البصل قلت حرافته وقوى المعدة.. والبصل المخلل فاتق للشهوة".ولذلك فإن في صعيد مصر يأكلون البصل المشوي فهو يقوي الجسد، ويحمر الوجه، وتشد العضلات.. يقول ابن البيطار:"البصل فاتق لشهوة الطعام، ملطف معطش ملين للبطن، وإذا طبخ كان أشد إدراراً للبول، ويزيد في الباه إن أكل البصل مسلوقاً، ويقطع رائحة البصل الجوز المشوي والجبن المقلي.وقال الأنطاكي عن البصل:" إنه يفتح السدد، ويقوي الشهوتين، خصوصاً المطبوخ مع اللحم، ويذهب الأيرقان، ويدر البول والحيض، ويفتت الحصى".وقد جاء في مجلة " كل شيء" الفرنسية أن العالم الطبيب جورج لاكوفسكي حقن بمصل البصل كثيراً من المرضى ولاسيما مرضى السرطان فحصل على نتائج باهرة.والمواد الفعالة الطبية في البصل هي:فيتامين (س) للتعفن والمنشط، وكذلك الهرمونات الجنسية المقوية للرجال، ومادة (الكلوكنين) وهي مثل الأنسولين تضبط السكر فى الدم، ولذا فإن البصل من الأدوية المفيدة لمرضى السكر، ويوجد بالبصل كبريت، وحديد، وفيتامينات مقوية للأعصاب.ويوجد كذلك مواد مدرة للبول، والصفراء، ومنشطات للقلب، والدورة الدموية، وبه خمائر وأنزيمات مفيدة للمعدة، ومواد منبهة ومنشطة للغدد والهرمونات.ولقد ثبت أن بالبصل مضادات حيوية أقوى من البنسلين والأورمايويسين، والسلفات.. من أجل ذلك فإنه يشفي من السل، والزهري، والسيلان، ويقتل كثيراً من الجراثيم الخطيرة.ولذا نجد الفلاح الفقير الذي يعتمد على طعام يكثر فيه البصل الطازج أصح وأقوى من الثرى الذي يأكل ما لذ وطاب وهو في رغد من العيش.ومع إيماننا بأن الأعمار بيد الله عز وجل إلا أنه ثبت من الواقع المحسوس أن المسنين هم أكثر الناس أكلاً للبصل، وأن الأقوياء المعافين من الأمراض هم أكثر الناس أكلاً للبصل، وقلما تجد مريضاً بالسرطان أو السل أو ضعيفاً ممن يأكلون البصل، وهم أشد الناس مناعة ضد المرض. ولقد قال (هيروديت) المؤرخ القديم: " عجبت للمصريين كيف يمرضون ولديهم البصل والليمون " ولذا فإنه يسمى البصل بالكرة الذهبية لما فيها من المنافع الغنية.. وسبحان الله المنعم وحده على الدوام.

أبــــــواب جهنـــــم الســـــبعة




أبــــــواب جهنـــــم الســـــبعة
البـــاب الأول:-يسمى جهنم لأنه يجهم في وجوه الرجال والنساء فيأكل لحومهم ، وهو أهون عذابا من غيره.البــاب الثــاني :-ويسمى لظــى لأنها آكلة اليدان والرجلان تدعو من أدبر عن التوحيد وتولى عما جاء به محمد عليه الصلاة والسلام.البــابا الثالث:-يقال له سقر انما سمي سقر لأنه ي أكل اللحم دون العظم ..البــاب الرابــع :-يقال له الحطمة لأنها تحطم العظام وتحرق الأفئدة وترمي بشرر كالقصر فتطلع الشرر إلى السماء ثم تنزل فتحرق وجوههم وأيديهم فيبكون الدمع حتى ينفذ ثم يبكون الدماء حتى تنفذ ثم يبكون القيح حتى ينفذالبـــاب الخامس :-يقال له الجحيم انما سمي بذلك لأنه عظيم الجمرة ، الجمرة الواحدة أعظم من الدنياالبــــــاب السادس :-يقا ل له السعير سمى هكذا لأنه يسعر فيه ثلاثمائة قصر في كل قصر ثلاثمائة بيت في كل بيت ثلاثمائة لون من العذاب وفيه حيات وعقارب وقيود وسلاسل وأغلال ، وفيه باب الحزن ليس في النار عذاب أشد منه إذا فتح باب الحزن حزن أهل النار حزنا شديداً .البـــاب السابع :-يقال له الهاوية من وقع في ه لم يخرج ابدا وفيه بئر الهباب يخرج منه نار تستعيذ منها النار ، وفيه الذين قال الله فيهم {سأرهقه صعودا} ، وهو جبل من نار يوضع أعداء الله على وجوههم على ذلك الجبل مغلولة أيديهم إلى أعناقهم، مجموعة أعناقهم إلى أقدامهن ، الزبانية وقوف على رؤوسهم بأيديهم مقامع من حديد إذا ضرب أحدهم بالمقمعة ضربة سمع صوتها الثقلان.وأبواب النار من حديد ..فرشها :- الشوكغشاوتها :- الظلمةأرضها :- نحاس ورصاص وزجاج أوقد عليها ألف عام حتى احمرت وآلف عام حتى ابيضت وآلف عام حتى اسودت فهي سوداء مظلمة قد مزجت بغضب الله .اللهم انا نعوذ بك من النار وما قرب إليها من قولا أو عملاللهم أجرنا من الناراللهم أجرنا من الناراللهم أجرنا من النار

قاتل يقدم كفنه لأهل القتيل.

هجوم على عمرو خالد بسبب مشاركته في فيلم يجسد العذراء والمسيح


هجوم شديد يتعرض له الداعية عمرو خالد بسبب موافقته على الاشتراك في فيلم "العذراء مريم" مع الممثلة إيمان أيوب التي تجسد شخصية العذراء والفنان الشاب عمر خورشيد الذي يجسد دور سيدنا عيسى عليه السلام.
عدد كبير من الجمهور تفاجأ من موافقة عمرو على القيام بدور الراوي في الفيلم رغم ان تجسيد السيدة العذراء
وسيدنا عيسى حرمه الكثيرون، وقوبل بنبرات معادية كثيرة عندما تم تقديمه في الغرب وفي المسلسلات التركية والإيرانية.

ومن المقرر ان يتم البدء في تصوير الفيلم خلال الأيام القليلة القادمة، وصرحت إيمان ان الفيلم حصل على موافقة الكنيسة والأزهر والرقابة.

الفيلم من إنتاج إيمان أيوب ويقدم شخصية سيدنا زكريا، الفنان محمود مسعود، ويشاركها البطولة علا رامى وعايدة عبد العزيز، بالإضافة لمجموعة كبيرة من الوجوه الجديدة، ومن تأليف جورج ناصف ومحمود خطاب، ومن إخراج نورهان متولي.

مبارك لمنصور العيسوى انتا كذاب

ذكر مراسل الإذاعة المصرية أن الرئيس السابق حسني مبارك تكلم لأول مرة خلال محاكمته أثناء الاستماع لأقوال اللواء منصور عيسوي وزير الداخلية.

وأشار المراسل، خلال التقرير الذي أذاعته الإذاعة المصرية قبل نشرة أخبار الثانية والنصف ظهرا، إلى أن مبارك تخلى عن صمته الذي التزم به خلال الجلسات السابقة حيث كان يكتفي بالنوم على سريره الطبي والرد على القاضي بكلمة "أفندم" أو "موجود"،
وقال المراسل إن مبارك دخل بقوة في النقاش الذي دار أثناء استماع المستشار أحمد رفعت رئيس محكمة جنايات القاهرة إلى أقوال منصور عيسوي.

ووصف المراسل حديث مبارك خلال الجلسة بأنه كان "قويا" ويشير إلى أنه في صحة جيدة.

ورفض المراسل الحديث عن أي تفاصيل خاصة بالجلسة التزاما بقرار حظر النشر.

يذكر أن مبارك ونجليه جمال وعلاء ووزير الداخلية الأسبق اللواء حبيب العادلي و6 من كبار مساعديه يحاكمون بتهمة قتل المتظاهرين خلال ثورة 25 يناير.

ومن المنتظر أن تستمع المحكمة غدا الخميس إلى أقوال وزير الداخلية السابق اللواء محمود وجدي.

ام كلثوم بطلة رفع الاثقال بالزى الاسلامى

سجلت اللاعبة المسلمة الاميركية كلثوم عبدالله اسمها في سجلات الذهب بدون حصولها على ميدالية ذهبية بعد ان نجحت في الحصول على استثناء من أنظمة الاتحاد الدولي لرفع الأثقال الذي ينص على ضرورة ظهور اللاعبات بلباس ينحسر عن الركبتين والمرفقين في خوض التصفيات المؤهلة الى اولمبياد لندن 2012.
وسمح لكلثوم الرباعة البالغة من العمر 35 عاما المشاركة في التصفيات الأميركية وهي مرتدية حجابها وكانت تنتظر الرباعة المسلمة كلثوم قرار الاتحاد الدولي لرفع الأثقال الذي يسمح لها بالمشاركة في المنافسات الذي ينظمها مرتدية لباسها الإسلامي الذي يغطي كامل جسدها، باستثناء الوجه والكفين.
وتحمل كلثوم شهادات عليا في هندسة الكمبيوتر والكهرباء، وهي تمارس حمل الأثقال كهواية مفضلة لها، وبوسعها حمل 111 كيلوغراما، كما يسعها حمل 47.5 كيلوغراما في رفعة الخطف.
وتمنت كلثوم أن تكون الرياضة مثالا "تظهر للمجتمع كيفية سد الهوة بين جميع أطيافه، وتخلق حالة من التسامح الديني".
بدوره، علق إبراهيم هوبر، المتحدث باسم مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية، بالقول كان ينبغي أن تشجع وتساعد الرباعة كلثوم طوال مشوارها بدل أن توضع لها حواجز تعسفية في طريقها.
وكانت اللاعبة قالت إنها على استعداد لتقديم كل ما يلزم من أجل تسهيل صدور قرار يسمح لها بالمنافسة وهي ترتدي الزي الذي ترغب فيه، ومن بين ذلك السماح للحكام بالتأكد من أنها لم تضع ما تحت ملابسها ما يساعدها خلال المسابقة، بما في ذلك ارتداء أكمام ضيقة.

غدا: أول مسيرة لثوار مصر الى مقر العسكري لمطالبته بالتنحي

اصدر ائتلاف ثوار مصر البيان الثاني لهم حول إعادة العمل بقانون الطوارئ.وجاء فى البيان ما يلى :ايمانا منا بأن ''المجلس العسكري يتلاعب الآن بأهداف الثورة كما يشاء ويحاول أن يرهب معارضيه بقوانينه ''القمعية'' ومنها قانون الطوارئ الذي أعلن عن تنفيذه بكافه بنوده ومنها مالم يطبق في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، وكذلك كافة القوانين العسكرية والمحاكمات العسكرية للمدنيين ، وبعد أن إستنتجنا بأنه لا جدوى من الإنتظار على المجلس العسكرى وأعطائه فرص اخرى لكى يقوم بحماية الثورة فعليا ، بعد ان اثبت امام الجميع ان المجلس العسكرى هو من يقود الثورة المضادة ويعمل على تدمير ثورة 25 يناير المجيدة ، ومتواطىء تماما مع النظام السابق ويحمى اركانه ، وبناء عليه فقد قررنا الآتى ذكره :سوف نقوم غدا الجمعة 16 سبتمبر بمسيرات سلمية الى مقر وزارة الدفاع بالعباسية ، وكافة مقرات الجيوش والمناطق العسكرية بكل بقعة فى جمهورية مصر العربية ، لمطالبة المجلس العسكرى بالتخلى عن حكم البلاد وتسليم السلطة الى مجلس انتقالى مدنى يدير المرحلة الإنتقالية بكل شفافيه ويضع دستور جديد للبلاد يعبر عن كافة طوائف الشعب ونناشد الشعب المصرى الكريم الالتزام بالسلمية فى المسيرات وضبط النفس لقد بدأت ثورتنا المجيدة سلمية ونريد ان تسير على هذا المنوال ، ونهيب بالمجلس العسكرى عدم استخدام اساليب المكر والخداع والحيلة وخلق المؤامرات ضد الثوار المطالبين بحقوقهم الشرعية الدستورية حتى لا يحدث ما لا يحمد عقابه .

مهاجم ليفربول نفي في فيسبوك ان يكون (الارهابيون) وراء هجمات سبتمبر.. ففتح الجحيم على نفسه


أعلن نادى ليفربول أن مهاجمه الشاب ناثان ايكلستون صاحب الـ(20 عاماً) سيخضع للتحقيق من قبل رئيس النادي الأمريكي؛ بسبب تعليقاته على موقع "تويتر" بشأن أحداث 11 سبتمبر، حيث أعرب اللاعب عن رأيه في مرتكبي هذه الأحداث.
وقالت صحيفة "هفنتون بوست" الأمريكية: إن اللاعب الشاب علق عبر صفحته الخاص على أحداث 11 سبتمبر، منوّها أن الحادث
لم يقم به الإرهابيون قائلاً: لن أقول هجمات، ولا تدعوا الإعلام يخدعكم وتصدقوا أن الإرهابيين هم من قاموا بذلك، كما كتب في تعليق آخر: "لقد نجح المتنورون فقط" في إشارة إلى إدارة الرئيس الأمريكي السابق، جورج بوش.

جدير بالذكر أن المتنورين هم جمعية سرية تأسست في القرن 18، ويزعم أنها تعني بالسيطرة على شؤون العالم من خلال الحكومات والشركات.

وقد فتحت هذه التعليقات أبواب الجحيم على اللاعب، حيث اهتم رئيس النادي الأمريكي شخصياً بهذا الأمر، وطالب بفتح تحقيق مباشر مع اللاعب وتم إصدار بيان يقول: النادي يأخذ الأمر بمنتهى الجدية، والمسؤولون أبلغوا اللاعب أن الأمر سيخضع للتحقيق، وسيتم اتخاذ قرار مناسب ضد هذه المقولة.

يُذكر أن اللاعب الشاب لم يخض سوى 9 مباريات مع ليفربول، ومن المتوقع أن تكون هذه المقولة هي بداية النهاية لمستقبله داخل الفريق الأحمر.

غضب متزايد من مقطع فيديو لطفل سوري يتعرض للتعذيب لأنه رفض السجود لبشار - فيديو

انتشر على مواقع المعارضة السورية فيديو يُظهر طفلاً يتعرض للضرب المبرح من قبل عناصر يرتدون الزي العكسري ليجبروا ذلك الطفل على السجود على صورة للرئيس السوري بشار الأسد، وكان رجال الأمن يصرخون بصوت هستيري "من ربك؟".
وطالب رجال الأمن في مقطع الفيديو، الذي قال الناشطون إنه
تم تصويره في مدرسة بمدينة إنخل في درعا جنوب سوريا، الطفل بـ"الركوع" لصورة ما وصفوه بـ"الرب" بشار الأسد، لكن الطفل رفض، وبصق على الصورة، مما زاد رجال الأمن في تعذيبه كما يُظهر مقطع الفيديو.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد اعتبر في وقت سابق خلال مأدبة إفطار رمضانية جَمعته بعدد من رجال الدين تصرفات بعض قوى الأمن والجيش التي تجبر معتقلين على الركوع على صوره أو ترديد عبارات مثل "لا إله الا الله بشار" هي تصرفات فردية لا تعبر عن جيش وأجهزة أمنية تضم مئات الآلاف من العناصر.

وفي المقابل سخر شيخ قراء الديار الشامية كريم راجح من تلك الحجة حيث قال في خطبته الأخيرة قبل أن يتم توقيفه عن الخطابة الجمعة الماضية: "الدعس على صورة الرئيس لا يعتبر حادثا فرديا".

تجدر الإشارة إلى أنه سبق أن تم تسريب العديد من الفيديوهات التي تظهر عناصر من رجال الأمن والجيش تجبر فيها أناسا على الركوع على صور الرئيس السوري أوترديد عبارات التأليه لبشار، وكان أشهر تلك الفيديوهات تعرض جندي منشق للضرب وإجباره على قول أن الأسد هو ربه.

وقد أثارت تلك المقاطع المصورة الكثير من الغضب وبدا ذلك جليا من تعليقات الزوار السوريين والعرب على مواقع التواصل الاجتماعي مثل "فيسبوك" و"توتير" و"يوتيوب"।Read more: غضب متزايد من مقطع فيديو لطفل سوري يتعرض للتعذيب لأنه رفض السجود.

ما هو الفرق بين الجيش الياباني وبين الجيش السوري؟



ما هو الفرق بين الجيش الياباني وبين الجيش السوري؟
الصورتان توضح الفرق جيدا
الصورة الأولى لرجل أمن أو شبيح - لا فرق- حيث يتزاوج القمع والبطش بين المدني من جماعة (منحبك) وبين العسكري، يقف على جسد رجل مدني معارض، متلذذا بفحولته ورجولته وقوته التي منحها اياه النظام الأسدي.
في الصورة الثانية افترش الجنود اليابانيون باجسادهم جسرا لعبور المدنيين الأطفال والنساء والرجال بعد تضررهم من التسونامي الأخيرمن زلزال مدمر.
الصورة الأولى: تبين كم هو رخيص المواطن، ولا قيمة لحياته ولا مماته، وما يسمى بـ (الكرامة) لا تليق بالمواطن العربي ولم تخلق من أجله. فشرطي واحد (راسب ابتدائي) قادر أن (يشرشرح) استاذ جامعة ويجعله يلعن اليوم الذي جاء فيه إلى هذه الحياة. هذه هي (عقيدة) الجيش السوري التي فلقوا رؤوسنا من كثر حديثهم عنها منذ عقود.
الصورة الثانية: تبين العقيدة الصحيحة لجيش يعرف أن مهمته الأولى والأخيرة حماية الوطن والمواطن حتى لو جعل جسده مداسا لأبناء وطنه كي ينجون بحياتهم

اتهام الوليد بن طلال باغتصاب فتاة عشرينية على احدى اليخوت بعد تخديرها




قررت محكمة إسبانية إعادة فتح التحقيق في اتهام الأمير السعودي الوليد بن طلال بالاعتداء الجنسي على فتاة بعد تخديرها في منتجع جزيرة إبيزا الأسبانية الفاخر في البحر المتوسط عام 2008.
الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود هو واحد من أغنى أثرياء العالم، حيث تقدر
ثروته بنحو 19 مليار دولار، وتقول أوراق الدعوى إن الإغتصاب المزعوم وقع في الثالث عشر من أغسطس آب عام 2008 ، وتقدمت الفتاة المدعية بشكوى تم التحقيق فيها في مايو أيار من العام الماضي ، ولكن قاضية التحقيق في إبيزا كارمن مونتيرو قررت حفظ التحقيق لعدم كفاية الأدلة وذلك في عام 2010.
غير أن الفتاة استأنفت الحكم امام محكمة أعلى في جزر البليار، وقد قبل الإستناف وألغى القاضي قرار الحفظ السابق في 24 مايو آيار الماضي ، كما أصدر أمرا للقاضية مونتيرو في إبيزا باستئناف التحقيق بما في ذلك سؤال الأمير السعودي باعتباره مشتبها به في الحادث. وهو الأمر الذي أصدرته المحكمة في إبيزا في 27 يوليو تموز الماضي، وتضمن تقديم طلبات رسمية للسلطات السعودية كي تساعد في الحصول على إفادات مكتوبة من المشتبه فيه الوليد بن طلال فيما يتعلق بالتهمة المنسوبة إليه.
وقالت متحدثة باسم المحكمة إن الطلب لم يقدم بعد بصفة رسمية لإن الأطراف المعنية لم تنته من صياغة الأسئلة التي ترغب في توجيهها للمتهم ، وبمجرد انتهاء ذلك سيتم تقديم الطلب للجهات السعودية المعنية بصفة رسمية.
وجاء في أمر إعادة التحقيق أن القاضية مونتيرو لم توجه أسألة للأمير الوليد في تحقيقها الأول، كما أشار الأمر إلى أن اختبارات الطب الشرعي التي أجريت في المعمل الوطني الأسباني للسموم والتابع لوزارة العدل قد كشفت عن آثار لسائل منوي في جسد الفتاة ، التي كانت في العشرين من عمرها في ذلك الوقت، وكذلك آثار لمادتي "نوردازيبام" ، "مترونيدازول" المهدئتين وأيضا الكافيين.
ونقلت عريضة إعادة التحقيق عن الفتاة، التي حجب إسمها لأسباب قانونية، قولها إنها تعتقد أن مادة مخدرة إضيفت إلى شراب كانت تحتسيه في ملهى ليلي عندما قابلت الأمير في إبيزا.
وقالت "أنا لست معتادة على الإفراط في الشرب، ولكن أعتقد أن عقارا ما أضيف إلى شرابي في الملهى".
وأضافت أنها استيقظت في غرفة نوم داخل يخت فاخر يحمل اسم "توراما"، وشعرت بوجود رجل في وضع مخل معها وكان يقبلها كما شعرت بألم في منطقة حساسة من جسدها.
وقال خافيير بيلوكي محامي الفتاة الشاكية إنه لو كان الأمير بريئا فإن عليه ببساطة أن يأتي إلى أسبانيا للإدلاء بشهادته أو أن يسمح بأخذ عينة من حامضه النووي "دي إن أيه" كي تتولى الشرطة تحليلها ومقارنتها بالعينة التي عثر عليها في جسد الفتاة.
وأضاف المحامي "لوكان الأمير بريئا ، سنتهي الأمر عند هذا الحد ، ولو لم يكن كذلك فسوف يواجه تهمة الإغتصاب".
ويذكر أن الأمير الوليد بن طلال يمتلك حصة قدرها 56% من اسهم مصرف "سيتي بانك" كما أنه الشريك الأكبر لعملاق الإعلام البريطاني روبرت مردوخ في مؤسسة "نيوز كوربوريشن"، وذكرت مجلة فوربس أنه يحتل المركز السادس والعشرين على قائمة أغنى اغنياء العالم.
وقد سارعت شركة المملكة القابضة ، وهي الذراع الإستثماري للأمير الوليد بإصدار بيان نفت فيه اتهامات الإعتداء الجنسي في أسبانيا.
وقالت الشركة في بيانها من مقرها في الرياض إن الأمير لم يكن موجودا في إبيزا في أغسطس عام 2008 ولم يزر تلك الجزيرة منذ أكثر من عشر سنوات، بل إن الأمير في الواقع لم يسمع عن ذلك الإتهام قبل الثلاثاء ومن خلال الصحف.
ومضى البيان قائلا إن " بكل بساطة ، الحادث المزعوم لم يقع ، وما كان يمكن أن يقع ، ولم يحدث أن أحيط صاحب السمو الملكي ولا محاموه بمثل تلك الشكوى المرفوعة في إبيزا أو أنه سبق حفظ التحقيق فيها"

فضيحة :اتهام البابا بقضية تحرش جنسى


اثارت قضايا التحرش الجنسي بالأطفال التي وصلت 3000 حالة في العقد الماضي والمتورط فيها عدد كبير من الكهنة الكاثوليكيين في أوروبا التي فجرها رجل أمريكي في 2002، جدلاً واسعًا في جميع أنحاء العالم، وأدت إلى استقالة كثير من رجال الدين على خلفيتها. وعلى الرغم من إعلان الفاتيكان إرساء قواعد وضوابط لإصلاح نظامه، لم تتم معاقبة المتورطين حتى الآن.في تطور بالغ للقضية، قدم مركز الحقوق الدستورية الأمريكي الذي يمثل ضحايا الانتهاكات الجنسية التي ارتكبها قساوسة كاثوليكون شكوى رسمية إلى المحكمة الجنائية الدولية بلاهاي، يتهمون فيها بابا الفاتيكان، البابا بنديكت السادس عشر ووزير خارجية الفاتيكان بالإضافة إلى مسؤولين آخرين بجرائم ضد الإنسانية والفشل في معاقبة مرتكبي العنف الجنسي بالإضافة إلى التورط في ممارسة إخفاء الجرائم الجنسية حول العالم التي وصفوها "بالنظامية واسعة النطاق".ووفقًا للمركز، تتضمن الشكوى مستندات وخطابات بين مسؤولين بالفاتيكان وآخرين يرفضون فيها التعاون مع هيئات تنفيذ القانون للتوصل إلى المشتبه بهم. وترى المفوضة الشرعية لحقوق الإنسان بالجمعية إن الهدف من هذه الشكوى هي معاقبة مرتكبي الجرائم الوحشية ضد الأطفال، فبرفض الفاتيكان التعاون في التحقيقات يحمون هؤلاء القساوسة الذين ما زالوا يواصلون أعمالهم في الوزارة وهذا التجاهل قد يؤدي إلى اغتصاب المزيد من الأطفال.وبموجب التقرير الذي أصدره المركز، باعتبار البابا هو رئيس الكنيسة الكاثوليكية، إذن هو المسؤول الأول عن انتهاك الأطفال جنسيًا والتستر عليه. وتضمن تقرير حقوق الإنسان الأخير لمنظمة العفو الدولية، الذي يتناول موضوع الكرسي الرسولي لأول مرة، إنه توجد دلائل عديدة تفيد الاعتداء الجنسي على أطفال من قبل رجال دين في العقود القليلة الماضية وتحمل الفشل في تعويض الضحايا على الكنيسة الكاثوليكية

فضيحة جديدة لمرتضى منصور

محاكمة موقعة الجمل :فضيحة جديدة تضاف الى سجل فضائح مرتضى منصور .. قاضى محكمة موقعة الجمل قام بطرده من الجلسة في تطور مفاجئ شهادته أحداث محاكمة المتهمين في موقعة الجملوجاء قرار المستشار مصطفي حسن عبد الله بحرمان مرتضى من حضور جلسة محاكمته بعد أن قام مرتضي بمقاطعة الشاهد محمد علي سليمان، الذي أقر في شهادته أنه رأي مرتضي في سيارة بيضاء وحوله مجموعة من الأشخاص وصفهم بالبلطجية يقمون بالتحريض بالاعتداء علي المتظاهرين.وأثناء إطلاق الشاهد وصف "بلطجي" علي مرتضي منصور، انفعل وانكر ما قرره الشاهد، وصاح فيه "احترم نفسك..أنا مش بلطجي..والله العظيم ما تقوله كاذب" وأقسم مرتضى بالله علي ذلك عدة مراتفانفعل رئيس المحكمة وقال له: "حفاظاً علي سير إجراءات المحاكمة ووضع ضوابط لها، قررت المحكمة عدم حضورك إجراءات محاكمتك"..بينما أكد مرتضي إنه لن يقوم بذلك ثانية، وأثناء دخول حرس المحكمة لإخراجه من قفص الإتهام، قامت المحكمة برفع الجلسة.

استقالة اثنين من الاخوان بعد ان علموا ان الاخوان جماعة انتهازية وانانية وبها منتفعين

خطاب الإستقالة الذي تقدم به أحمد مصطفي عبد المجيب عضو الجماعة منذ خمسة عشر عاما । بسم الله الرحمن الرحيمالأستاذ الدكتور : محمد بديع مرشد جماعة الإخوان المسلمين ...تحية وحب وتقدير وإحترام للإخوان جميعا ...ثم أما بعد .العبد الفقير أحمد مصطفى عبد المجيب أخوكم الصغير وتلميذ هذه الدعوة الفاضلة ...أتقدم بإستقالتي من الجماعة بعد عمر فيها تجاوز الخمسة عشر عاما أحسبها هي عمري الحقيقي وأيامي الحلوة ولحظاتي التي لن أنساها ومن خالطتهم في تلك السنوات هم أحب الناس إلى قلبي والله يعلم ذلك .

كلماتي القادمة هي أصعب ما كتبت على نفسي وقلبي مع أن عقلي يحكي لي ويؤكد أن هذه هي الخطوة السليمة في التوقيت المناسب ...وكثيرا ما فكرت في تلك الخطوة لكن كثيرا ما غلبتني العاطفة القوية والجياشة والتي يعلمها كل من خالطني وعرفني سواء في مصر أو هنا في المملكة .
فعاطفتي كانت تحركني طوال الفترة السابقة فكل إخواني يعلمون أني لم أتغيب عن أي أسرة أو كتيبة أو رحلة أو معسكر طوال 15 عاما إلا نادرا لسفر أو لمرض حتى في فترات الإختلاف الفكري والإداري ...وكذلك لم أكن في فترة من الفترات أخا عاطلا في هذه الدعوة فعملت بمعظم أقسام الجماعة وظللت مشرفا على العمل الطلابي في جامعة القاهرة 4 سنوات ثم في قسم التدريب التابع للجنة التربية بمحافظة الجيزة ، وأترك الجماعة الآن وأنا نقيب أسرة عامل .
كما قلت أن عقلي نبأني بتلك الخطوة منذ فترة ليست بالقليلة وتحديدا عزمت على تلك الخطوة أو على الأقل فكرت فيها ثلاث مرات سأرويها لحضراتكم لأن هذا حقكم علي وهو النصح والتنبيه على الأخطاء إن كانت موجودة من وجهة نظري ثم لسبب آخر وهو الإعذار أمام الله عز وجل أمام كل من أدخلته هذه الجماعة أو كنت مسئولا عنه في يوم من الأيام وأدخلت في عقله أفكار وإتجاهات هي الآن محل مراجعة عندي وتقويم حتى من يستمر في هذه الجماعة بعد ذلك يكون على بينة من أمره ويقين .
المرة الأولى : تحديدا بعد بداية العمل بالمناهج التربوية الجديدة 2005 – 2006 :رأيت في تلك المناهج بعدا واضحا عن النظرية الإسلامية في التزكية والتصوف والتي رأيتها واضحة في كلام وتوجيهات الغزالي في الإحياء وكذلك في حكم ابن عطاء الله وحديثا في كتب الأستاذ سعيد حوى ... المناهج التي قررت على الإخوان ومازال العمل بها ساريا حتى الآن رغم إعتراض الكثير من قيادات الإخوان أو على الأقل عدم إقتناعهم بوجود فائدة من تدريس تلك الكتب والذين سألتهم مباشرة كالدكتور عصام العريان والدكتور حلمي الجزار والدكتور عبد المنعم أبو الفتوح – تميزت تلك الكتب ( الهزيلة ) بسمات عديدة منها السطحية الفكرية والشرعية - والتناقض بين الكثير من أجزائها – وإعتمادها الأساسي على التجميع من العديد من الكتب التي لا يوجد بينها رابط فكري واحد والكثير منها عليه ملاحظات فكرية وشرعيةفكانت النتيجة الواضحة لتلك المناهج غلبة المتابعات الورقية والإهتمام المبالغ فيه بالإجراءات على حساب النظر للأهداف والنتائج وتحولت الأسرة والمحاضن التربوية ( لقعدة حلوة ) يغلب عليها الأكل والشرب وحشو لبعض المعلومات دون مردود تربوي واضح .
فأصبح مع مرور الوقت النقيب والأفراد يحتاجون للتزكية والتصوف إذ أنهم إفتقدوها وغاب عنهم معينها الأصلي وظهرت حالات الخلل التربوي والسلوكي بين أفراد الجماعة في مستويات عدة وكذا ظهور فئة المنتفعين والمتربحين من التنظيم ( والخلافات المالية بين بعض أفراد الصف ووصول بعضها للقضاء لهو خير دليل على الخلل الذي أصاب العملية التربوية ) - وكذامما عمل على زيادة الخلل التربوي غلبة العمل السياسي على أنشطة الجماعة .
ومما زاد الطين بلة تحكم إخوان الأقاليم ( الريف تحديدا ) وعلى رأسهم الأستاذ صبري عرفة بملف التربية فانتشرت أفكار هي في ظني في تحتاج لتأصيل شرعي وفكري وتحتاج لفريق من الباحثين والأكاديميين للبحث في نقاء تلك الأفكار والمبادئ وخلوها من أي غبش أو دخل – وذلك كمفاهيم الثقة والطاعة والكتمان والمعرفة على قدر الحاجة والإعلاء من قيمة التنظيم في حد ذاته وتوسيع دائرة الثوابت والخلط بينها وبين ما هو ثابت إسلامي وكذلك الضيق بالنقد الذاتي وتجريمه تنظيميا وجعله مساويا لشق الصف وهم بذلك خالفوا نهج الإمام المؤسس رحمه الله تعالى كما كان واضحا في كتبه ومؤلفاته ومقالاته .
المرة الثانية : عند أزمة تصعيد الدكتور عصام العريان ثم أزمة إنتخابات مكتب الإرشاد الأخيرة عام 2009 :تلك الأزمة من وجهة نظري هي الأشد في الفترة الأخيرة من تاريخ الجماعة ...وللحقيقة هذه الأزمة كانت القشة التي قصمت ظهر البعير وأفقدتني الثقة في قيادة الجماعة بقدر كبير .أفرزت هذه الأزمة الخلافات الفكرية بل والنفسية بين قيادة الجماعة متمثلة في مكتب إرشادها ، إذ ظهر هناك جناح متحكم ومسيطر وموجه للأمور ( بدليل وقوف المكتب بكامله أمام رغبة الأستاذ عاكف ) – هذا الجناح الذي أعلن عن موعد الإنتخابات في قناة الجزيرة وأخفى على نائب المرشد الدكتور حبيب وهو نفسه الذي تعمد إيصال قائمة الترشيح للدكتور حبيب يوم الإنتخابات يومها صباحا ( متأخرا بذلك يومين ) وهو نفسه الذي وجه الإنتخابات ضد الدكتور حبيب والدكتور أبو الفتوح ليخرجا من المكتب ( سمعت بنفسي من أحد أعضاء المكتب الإداري هنا يقول بعد الأزمة نصا : كنا نعرف أن الدكتور حبيب وأبو الفتوح خارج المكتب ).
ثم أمر إستقالة الأستاذ عاكف ثم هو نفسه ينفيها إستجابة للضغوط من حوله بدعوى شق الصف وأن التاريخ لن يغفر له ذلك .
ما أفقدني ثقتي في القيادة هو سلوك المراوغة والتورية وإخفاء المعلومات بحجة عدم شق الصف تلك الحجة الواهية ولم ينتصروا للمبادئ وللحق وأكبر دليل على ذلك هو السكوت المطبق من موقع الإخوان الرسمي وطبعا كان ذلك بتوجيهات من الجناح المتحكم والمهيمن.
ما أفقدني الثقة إعترافات الدكتور حبيب بوجود جناح مهيمن في الجماعة وأن أكثر قيادة الجماعة يتحكم فيهم الولاء وأن ثقافة اللوائح غير موجودة وأنه ليس هناك لائحة لمحاسبة المخطئ من قيادة الإخوان بمعنى لا يوجد رقابة حقيقية على مكتب الإرشاد وما حدث في هذه الأزمة وما بعدها أثناء الثورة ( كزيارة عمر سليمان قبل التنحي سرا ) خير دليل أنه ليس هناك من يحاسب من مكتب الإرشاد .
ما أفقدني الثقة حقا قول الأستاذ مهدي أن هناك سرا داخل مكتب الإرشاد وهو يريد أن يعرفه ثم تراجع عن كل ذلك بعد الضغط عليه .
ما أفقدني الثقة حقا كلام الدكتور عصام العريان لي قبل أن يكون عضوا بالمكتب وتشجيعه لي على الكتابة ونشره لدراسة ( آثار الحملة البوليسية على الإخوان ) ثم تراجعه عما جاء فيها من أفكار كانت تمثل خارطة الطريق للإخوان الفترة القادمة بعد أن دخل المكتب ثم تغير نبرته معي بعد ذلك فكان قبل دخوله المكتب يوافقني على معظم السلبيات والتي كنت أحدثه عنها ويشجعني على الصبر والكتابة وبعد ذلك قال لي اني متشائم وغير صبور وأن التغيير يحدث فعلا .
ما أفقدني الثقة حقا عدم الرد على الطعون والإعتراضات التي قدمت للمكتب عن الإنتخابات وأبرزها كان طعن الدكتور إبراهيم الزعفراني والذي سخر منه الأستاذ عاكف وقال من معه دليل يذهب به للقضاء ( قد أتفهم تفسيرهم للائحة وإقتناعهم بطريقة الإنتخابات لكن ما لا يفهم هو عدم الرد على الطعون والإعتراضات وكأنهم بلسان حالهم يقولون في أقرب حائط إخبط دماغك )
ما أفقدني الثقة أن نترك هذه الأزمة بلا شفافية ومحاسبة ومراجعة وتقويم والإهتمام بإقصاء المعارض ( الدكتور حبيب وأبو الفتوح وإبراهيم الزعفراني وغيرهم ) والإهتمام بمسألة الثقة في القيادة وعدم إهتزازها في نفوس الإخوان فانتصروا للتنظيم على حساب المبادئ والحق والشفافية .
ما شعرت به أن هناك جناح مهيمن ومسيطر يحكم قبضته على الجماعة ومكاتبها الإدارية وأن هناك جناح آخر يخاف على تاريخه ومكانته ويسيطر عليه الولاء ( وظهر ذلك أكثر بعد الثورة ) وأنا عن نفسي أكثر من إحترمته في تلك الأزمة الدكتور إبراهيم الزعفراني والذي انتصر لمبادئه وأفكاره وفضل الإستقالة – إستقالة من كيان أعطاه جهوده وتضحياته وماله ونفسه طوال عشرات السنوات هي تاريخه في الجماعة فأنعم وأكرم به من رجل ولاءاته وإنتماءاته للحق وللحق وحده .
المرة الثالثة : بعد ثورة 25 يناير المجيدة وسقوط نظام الظلم والإستبداد :شعرت بحالة الإرتباك وعدم تقدير الظرف الزماني من قبل من يقوم على أمر الجماعة فالتخبط كان واضحا منذ أول يوم ولن أدخل في تفاصيل ما حدث أثناء الثورة وما بعدها لإنه الأكثر إيلاما لكن تكفي هنا الإشارة .قيادة الإخوان في معظم مواقفها تقوم على سياسة رد الفعل وليس صناعة الحدث وإدارته من البداية وإمتلاك زمام المبادة وكان النظام السابق للحق هو من أهم العوامل الرئيسية في تلك الحالة للجماعة إذ جعلها جماعة رد الفعل .
فدفعت الجماعة أبنائها على إستحياء في بادئ الأمر ثم شاركت بمعظم قواتها ثم في منتصفالأمر رضوا بالمفاوضات بل وذهبوا إليها سرا ( لقاء سري مع عمر سليمان ) دون طبعا الرجوع لمجلس الشورى ومر الأمر دون محاسبة أو كشف للحقائق حتى لا تهتز صورتهم عند الصف
ثم جاء التصميم على إكمال المسيرة من قبل الشباب وبعض رموز الإخوان أرغموا القيادة على إكمال الأمر حتى نهايته .والتاريخ عاجلا أم آجلا سيكشف تفاصيل أكثر من شأنها توضيح الصورة وإكمال الزوايا الناقصة .ملحوظة في غاية الأهمية : نتفق أو نختلف على رواية الأحداث ورؤيتها فالأمر معقد وكل يراه من زاوية مختلفة ... لكن ما لا يمكن الإختلاف حوله من وجهة نظري تحليل المواقف السياسية للجماعة بعد 11 فبراير وهو ما سأجمله في الآتي من وجهة نظري :على المستوى الداخلي :1- الحسم بعنف ضد كل وجهة نظر مخالفة والتضحية بقيادات وأفراد هم من خير من أتى للصف في رأيي ( الدكتور أبو الفتوح ومن يعمل في حملة الدكتور عبد المنعم خير دليل وشباب التيار المصري )
2- تعامل القيادة مع الشباب ذوي الآراء المتنوعة وإستخدام أساليب غير لائقة معهم ( كمساومة الدكتور محمد مرسي للشباب المنظمين لمؤتمر الشباب الأول في فندق سفير حيث طلب منهم نصا ترك المؤتمر ودخولهم الحزب ثم طلبه منهم تحديدا عدم حضور الدكتور حبيب أو أبو الفتوح ثم نفي ذلك كله ولا أدري ماذا نسمي هذا غير الكذب وإظهار الأمر أنه إختلاف حول موعد المؤتمر و للأسف سكت كل من كان يساند هؤلاء الشباب كالدكتور حلمي الجزار والدكتور عصام حشيش ) .
3- إصدار قرارات من مكتب الإرشاد دون الرجوع لمجلس الشورى كعدم جواز دخول أفراد الإخوان أي حزب سياسي آخر غير الحرية والعدالة فهذا قرار مطعون في طريقة إتخاذه بغض النظر عن مدى صحته من عدمها ( طبعا رأيي أن هذا القرار مرفوض فهو عندي مرفوض شكلا وموضوعا )
وللحقيقة هذا الرأي وغيره يختزل الجماعة بتنوعها ومدى إتساعها في عدة أفراد هم مكتب الإرشاد وهذا ما أرفضه فليس هناك وسية للإختلاف ولا للإعتراض ولا للمحاسبة غير القنوات الشرعية وهي وهم كبير من يتكئ عليه يتكئ على سراب .على المستوى الخارجي :
1 – ظهور الجماعة في براجماتية وإنتهازية سياسية فكل ذو لب وعقل يرى بوضوح لا ضباب فيه إستمالة المجلس العسكري للجماعة ، وللأسف الجماعة إكتشفت أمر المجلس العسكري وعرفت أنه يحقق أهدافا بعينها وكان يستخدم الإخوان وغيرهم من الإسلاميين ولكنهم إكتشفوا ذلك الامر في وقت متأخر جدا ( ووثيقة المبادئ فوق الدستورية خير دليل )
2- بعد الإخوان الواضح عن المطالب الحقيقية للثورة والتي لم تتحقق بعد وإهتمامهم بمسألة الإنتخابات والبرلمان ويظهر ذلك في نوعية التحالفات التي دخلها الإخوان ... ففي الوقت الذي يدخل فيه الإخوان في تحالفات مع أحزاب ورقية كرتونية كان يستخدمها النظام السابق كديكور يكمل به صورته القبيحة يسحبون شبابهم من إئتلاف شباب الثورة ( من قاموا بالثورة حقيقة في بدايتها ) وإنجرار الكثير من قيادات الجماعة وأبنائها وراء التشكيك في حركة 6 إبريل على أساس أنهم عملاء وخونة وينفذون أجندات خارجية ( وهذا ليس دفاعا عن الحركة فالحركة لها أخطاءها ولكن هذا لا يعني إتهامها بالخيانة والعمالة ) وموقف الجماعة المايع والذي بلا لون ولا طعم من موقف تحويل النشطاء للقضاء العسكري كأسماء محفوظ وغيرها ( فليس معنى وجود بيان هزيل ومايع حتى بدون ذكر أي أسماء لإرضاء كل الأطراف ) وهذا هو رد فعل الجماعة دائما إمساك العصا من المنتصف .
3 – يظهر إهتمامهم البالغ بالإنتخابات والأصوات في تحالفهم مع السلفيين والجماعة الإسلامية دون ترشيد أدائهم وخطابهم السياسي أو حتى التعليق عليه فكان ما كان يوم جمعة 29 يوليو والرسائل الواضحة والتي قرأها الشعب والقوى السياسية في الداخل والغرب في الخارج والعمل على زيادة حالة الإستقطاب والتخوين بين القوى السياسية المختلفة فنحن الآن نرى الإسلاميون بتنوعهم في جهة والعلمانيون والليبراليون في جهة أخرى ومن ضاع حقا المواطن المصري البسيط ومطالبه والذي قامت من أجله حقا الثورة المصرية .
أخيرا هذه رؤيتي عن الجماعة في وضعها الحالي وإقتناعي الكامل بالقصور الذي أصاب قطاع كبير منها على المستوى القيادي وعلى مستوى الأفراد وأصبح هناك حالة إستقطاب من نوع آخرداخل الجماعة فريق له رؤية مختلفة عن المجموع وهذا الفريق لا حول له ولا قوة إذ أنه لا يمكنه التعبير عن وجهة نظره والدفاع عنها والدعوة إليها دون توجيه اللوم إليه بدعوى شق الصف تارة وبحجة أن هذا هو العمل الجماعي ويجب إحترام رأي الأغلبية وهو في الحقيقة غير مرغوب فيه داخل الجماعة ولكن الإلتزام الأدبي وحقوق الأخوة تمنع الكثير من قول ( أترك الجماعة لو مش عاجباك ) ولكن هناك من قالها خصوصا القيادات قالتها أكثر من مرة ( فالجماعة لا تقف على أحد والباب يفوت جمل وهذه ثقافة منتشرة ) وقالها الدكتور محمد محمدي عضو مكتب محافظة الجيزة لي مباشرة ( سيكون هناك حسم فقدم إستقالتك أكرم لك قبل أن تفصل ) .ولكني مقتنع الآن تماما ومتيقن أني غير ملزم بالوجود في كيان بهذه الصورة وخصوصا أن طرق خدمة الإسلام والوطن كثيرة ومتنوعة خصوصا بعد الثورة .
فأنا الآن أتقدم بإستقالتي وقلبي يتقطع حزنا وألما لتركي كيان قدمت له من عمري وحريتي ومجهودي وكنت أتمنى أن أموت وأنا منتمي إليه لكن الحق أحق أن يتبع والحق والصواب فوق الجميع .وأتمنى وأطلب من الله عز وجل التوفيق والسداد للجميعأحمد مصطفى عبد المجيبمن الإخوان العاملينوفي مصر من أبناء محافظة الجيزة – الهرم

معاريف: واشنطن هددت مصر بقطع المعونة وإغلاق سفارتها

كشفت تقارير صحفية إسرائيلية تفاصيل جديدة فيما يتعلق بواقعة إنقاذ الحراس الإسرائيليين الستة – المسئولين عن تأمين السفارة الإسرائيلية بالقاهرة- الذين كانوا عالقين داخل مبنى السفارة عندما اقتحمه المتظاهرون ليل الجمعة، وسط اتهامات للقيادة الحاكمة في مصر بأنه كان بإمكانها منع حدوث الاقتحام لكنها لم تقم بذلك، بعد أن رفض فيه المشير
محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري الرد على اتصالات الإسرائيليين.
في الوقت الذي قالت فيه إن المسئولين الأمريكيين هدوا خلال اتصالات مع المسئولين في مصر لإنقاذ الحراس بوقف المعونة السنوية المقدمة لمصر، ووصل بهم الأمر التهديد بغلق السفارة الأمريكية بالقاهرة وسحب أعضاء البعثة الدبلوماسية إذا لم يسارع المصريون بإنقاذ الإسرائيليين العالقين.
وقالت صحيفة "معاريف" إن الحراس الذين كانوا عالقين داخل مبنى السفارة قاموا بسد باب الطابق المتواجدين به بأغراض ثقيلة بعد أن سمعوا طرقات بالقضبان الحديدة عليه لكن فجاة سمعوا ثلاث دقات على الباب، وهنا تنفسوا الصعداء فقد كانت تلك علامة "الكوماندوز" المصريين الذين وصلوا لإنقاذهم ومن ثم فتحوا الباب لهم.
وأضافت إن الاتفاق على الدقات الثلاثة كعلامة على وصول "الكوماندوز" جاءت بالتنسيق بين يورام كاهان رئيس جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي "الشاباك" وقائد الحراس الستة، بعد اتصال أجراه مع القائد المصري للعملية، وتم نقل أربعة من هؤلاء لإسرائيل جوا، في حين ظل الآخران مع نائب السفير.
وأشارت الصحيفة إلى أنه خلال الاتصالات تمت بين واشنطن والقاهرة قامت الإدارة الامريكية بإطلاق تهديدين الأول بوقف المعونة العسكرية الامريكية عن مصر، والثاني إغلاق السفارة الأمريكية بالقاهرة وإجلاء دبلوماسييها وعائلاتهم للولايات المتحدة.
ونسبت الصحيفة إلى مصدر سياسي اسرائيلي- لم تسمه- قوله: "رجالنا كانوا محاصرين داخل السفارة ويصرخون لنا.. المصريون يقتحمون المبني.. المسئولون المصريون الذين تحدثوا معنا محاولين إفهامهم حجم الكارثة لم يردوا علينا".
وكشفت الصحيفة أن مسئولون بارزين من "الشاباك" وصلوا مصر أمس الأول في محاولة للعثور على مبنى جديد ليتم اتخاذه مقرا للسفارة الإسرائيلية. ونقلت عن مصدر إسرائيلي قوله: :لن نعود لمبنى السفارة بالجيزة وسيتم استبداله، بعد الأحداث الأخيرة.. من الواضح أنه لا يمكن تأمينه.. المشكلة الآن هل ستجد إسرائيل أصحاب عقارات مصريين يوافقون على تأجير مكان إداري ومكتبي لإسرائيل"؟.
وتحت عنوان: "لماذا لم يرد طنطاوي على الهاتف؟"، وصف موقع "نيوز وان" الإخباري الإسرائيلي، حادث اقتحام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة بأنه كان حدثا قاسيا كان يمكن للسلطات المصرية منعه، وتابع ملمحا إلى وجود تواطؤ مصري تجاه عملية الاقتحام، إنه كان بإمكان المصريين منع اقتحام السفارة الإسرائيلية لو أرادوا ذلك.
واستدرك متسائلا: لماذا لم يجب المشير طنطاوي على الاتصالات الهاتفية لبنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزير دفاعه إيهود باراك؟، معتبرا أن طريقة تعامل السلطات المصرية مع الحدث لابد وأن تقلق تل أبيب بشكل لا يقل عن القلق جراء تعامل رئيس المجلس العسمكري والحاكم الفعلي لمصر مع الحدث.
ومضى متسائلا: "ما معنى عدم الرد على نتنياهو وباراك ومطالبهما بالتحدث معه بشكل عاجل"، وأردف: "لقد كان هناك باب معدني يفصل بين "مثيري الشغب" من المصريين والحراس الإسرائيليين المحبوسين داخل مبنى السفارة، الأمر كان أشبه بكارثة حربية والمشير طنطاوي لا يرد ويتجنب رفع سماعة الهاتف، لكن بعد اتصال من مسئول أمريكي والتحدث معه قام بالرد والعمل".
وفي إشارة اتهام إلى القيادة المصرية، تساءل التقرير: "ما الذي كان يدور بخلد طنطاوي خلال تلك الساعات العصيبة عندما رفض رفع سماعة الهاتف والرد على الإسرائيليين؟ هل كان ينتظر تحقق الكارثة، وبعد ذلك يغسل يديه ثم يقول إنه خطأ الشعب"، بحسب التقرير.
وكان محتجون تمكنوا من دخول شقة تابعة للسفارة الإسرائيلية في المبنى الذي يضم السفارة وألقوا بمئات الأوراق الخاصة بالسفارة من الشقة إلى الشارع. وجاء ذلك بعد أن حاول محتجون في وقت سابق اقتحام السفارة التي تشغل الطابقين الأخيرين من المبنى لكنهم لم يتمكنوا من ذلك.
وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن الوضع كان مرشحًا لحدوث كارثة. وتابع: "إنني سعيد لأننا تمكنا من منع وقوع كارثة وأود أن نشكر الرئيس الأمريكي باراك أوباما على مساعدته. أود أيضا أن أهنئ كل مسئولى المخابرات الذين ساعدوا في عملية الإنقاذ على عملهم الممتاز".

لعبة رجب طيب أردوغان.. العالية المخاطر


لا تزال زيارة رئيس الوزراء التركي، رجب طيب اردوغان لمصر تستأثر باهتمام الصحف البريطانية الصادرة الأربعاء وسعي تركيا لإقامة شراكة استراتيجية مع مصر وخطر تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب.
فقد خصصت صحيفة الغارديان تحليلا لزيارة اردوغان لمصر تحت عنوان "اردوغان يلعب لعبة عالية المخاطر".
قالت الصحيفة إن خطاب اردوغان في القاهرة خدم على نحو رائع سعي تركيا لتصبح لاعبا إقليميا كبيرا في شؤون منطقة الشرق الأوسط.
وواصلت قائلة إن التصفيق والتهليل الذي قوبل به خطاب اردوغان في القاهرة يعكس الموقف القوي لأنقرة ضد إسرائيل بعد عقود طويلة من التحالف الوثيق معها وتبنيها وبكل وضوح موقفا نقديا إزاءها بعد مقتل تسعة ناشطين أتراك على يد القوات الإسرائيلية الخاصة كانوا على متن سفينة مساعدات متوجهة إلى غزة.
ومضت الصحيفة قائلة إن سعي تركيا للقيام بدور إقليمي قوي جاء في ظل شعورها بخيبة أمل وربما بصدمة بسبب تعطيل فرنسا وألمانيا لطموحاتها التي طالما راودتها بالانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.
وترى الصحيفة أن تركيا بصفتها دولة سنية قوية على خلاف إيران الشيعية تكن مشاعر التعاطف مع قضايا المنطقة كما يبدو وتحظى بإعجاب كبير بسبب مواقف المواجهة مع إسرائيل على خلاف معظم الدول العربية.
ويأمل اردوغان الذي تشمل جولته أيضا تونس وليبيا أن يساهم في تعزيز الانتقال الديمقراطي الذي تشهده تلك البلدان وتقوية الفرص التجارية والاستثمارية لبلاده فيها.
وأضافت الصحيفة أن حجم التعاملات التجارية لتركيا مع منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بلغ 30 مليار دولار أي أنه شكل 27 في المئة من صادراتها.
لكن الصحيفة ترى أنه رغم الحماس الذي يحيط بالموقف التركي، فإنها قد تواجه سقفا محدودا بشأن المدى الذي يمكن أن تصل إليه. فمثلا رغم أنها كانت نشطة فيما يخص الأزمة السورية، فإنها لم تنضم إلى الدول الغربية في دعواتها للرئيس السوري بشار الأسد بالتنحي.
وترى الصحيفة أيضا أن قرار اردوغان بعدم زيارة قطاع غزة يوحي بأنه يلتزم بسياسة ضبط النفس في وجه غضب الولايات المتحدة وإسرائيل والسلطة الفلسطينية.
وكتب دانيال واجنر في مجلة فورين بوليسي قائلا "يلعب اردوغان لعبة عالية المخاطر في الوقت الذي يمكن أن تكون المخاطر أشد".
وواصل قائلا "وعلى المرء أن يتساءل إن كان سعيه ليصبح بطلا في نظر رجل الشارع العربي قد يجلب نتائج عكسية في نهاية المطاف؟ وما هو الثمن الذي سيدفعه؟".
وخلص الكاتب قائلا "إن كان على الولايات المتحدة أن تختار بين تركيا وإسرائيل، فإنها بطبيعة الحال ستختار إسرائيل".

تحذير
صحيفة الفاينانشال تايمز خصصت بدورها تغطية لزيارة أردوغان لمصر. تقول الصحيفة إن اردوغان حذر في خطاب حماسي بالقاهرة إسرائيل من أنها قد "تدفع ثمنا بسبب عدوانها وجرائمها" في تأكيد جديد على التحول الذي تشهده السياسة الخارجية التركية تجاه إسرائيل ما أثار قلقها ومخاوف لدى الولايات المتحدة.
وقالت الصحيفة إن جولة اردوغان في المنطقة ينظر إليها على نطاق واسع على أنها محاولة لاستثمار الإعجاب الشعبي العربي بشخصه بصفته يتبنى مواقف أكثر تشددا حيال إسرائيل مقارنة مع قادة عرب آخرين في المنطقة.
لكن تصدع العلاقات التركية الإسرائيلية يثير قلقا بالغا لدى واشنطن التي تنظر إلى البلدين على أنهما يمثلان حليفين مقربين منها.
ورغم الحماس الشعبي الذي أحاط بزيارة اردوغان لمصر، فإن المحلل السياسي، عماد جاد، يرى أن "القاهرة بدت مترددة في الهرولة للحضن التركي".
وأضاف قائلا "المجلس العسكري والحكومة المصرية ربما يعتقدان أن هذا ليس هو الوقت الصحيح لإقامة تعاون استراتيجي مع تركيا. الأتراك يعيشون لحظة قوة في حين نحن في لحظة ضعف".
وترى الصحيفة أن جولة اردوغان التي ستشمل تونس وليبيا أيضا ستبرز صورة تركيا بصفتها دولة لا تتردد في دعم الربيع العربي. وفي هذا السياق، يقول أحد المسؤولين الأتراك "سيلقي رئيس الوزراء الرسالة ذاتها في هذه البلدان الثلاثة: ندعم الثورات الشعبية ونقف مستعدين لمساعدتها في تحقيق أهدافها وجلب الأمن والاستقرار".
وخلصت الصحيفة إلى أن العاطفة الدينية لاردوغان والتجربة الديمقراطية التركية والنجاح الاقتصادي الذي حققته أنقرة (حققت تركيا معدل نمو وصل إلى 8.8 في المئة خلال الربع الثاني من السنة الجارية) جعلت من هذا البلد نموذجا يحتذى من قبل باقي دول المنطقة.

مصر تعلن خلال أيام تفاصيل مخطط إقليمي لدعم قوى الثورة المضادة بتمويل من دول مجلس التعاون بهدف اشاعة الفوضى وتخريب البلاد


تتجه الأمور في مصر خلال الأيام المقبلة نحو مزيد من التصعيد لجهة ضبط حالة الانفلات التي شهدتها البلاد مؤخراً، تتجاوز إعلان المجلس العسكري قبل يومين فرض حالة الطوارئ إلى حد اعتماد سلسلة من الإجراءات الاستثنائية لحماية الأمن القومي للبلاد .ويعلن مجلس الوزراء المصري خلال أيام تفاصيل جديدة حول مخطط تشارك فيه دول مجاورة لمصر عبر تمويلات ضخمة قال وزير العدل المصري المستشار عبدالعزيز الجندي إنه كان يستهدف تخريب المنشآت العامة ومؤسسات الدولة وانتهاك الأمن القومي للبلاد . ونقلت صحيفة الأهرام الصادرة أمس عن الجندي قوله إن تقريراً خطيراً في هذا الشأن قام برفعه قبل أيام إلى مجلس الوزراء والمجلس الأعلى للقوات المسلحة يتضمن أدلة دامغة حول تورط عدد من دول الجوار في تقديم أموال تفوق التصور لجمعيات ومنظمات وجمعيات حقوقية بهدف إحداث بلبلة في المجتمع المصري وترويع المواطنين، مشيراً إلى أن هذا التمويل جزء من مخطط يجري تنفيذه منذ فترة بهدف إسقاط مصر
وحسب التصريحات المنسوبة لوزير العدل المصري فقد تلقت إحدى الجمعيات المشهرة مبلغاً يتجاوز 181 مليون جنيه مصري يوم 21 فبراير/شباط الماضي من دولة عربية، بهدف إحداث بلبلة في البلاد، رغم أن القانون يحظر على هذه الجمعية تلقي أي أموال أو هبات أو تبرعات من الداخل أو الخارج، مشيراً إلى أن مبالغ أخرى دفعت بالجنيه المصري وبالدولار لجمعيات وشركات مدنية ومؤسسات غير مشهرة وفروع لمؤسسات أجنبية نشطت في مصر مؤخراً من دون الحصول على التراخيص اللازمة من وزارة الخارجية سوف يتم الكشف عن أرصدتها خلال أيام
وذكرت مصادر مطلعة أن التصريحات التي أطلقها وزير العدل المصري خطوة على طريق فضح مخططات لقوى الثورة المضادة بالأسماء وأرقام الحسابات وقيمة المبالغ التي تلقتها هذه القوى من أجل إشاعة الفوضى في البلاد والالتفاف على ثورة الشعب البيضاء، مشيرة إلى أن الحصول على هذه المعلومات الخطيرة تم عبر التنسيق بين السلطات المصرية وأنظمة عدد من دول الجوار التي تخشى انفجار الأوضاع بها على النحو الذي جرى في مصر خلال الأشهر التي تلت اندلاع الثورة
وتتزامن التصريحات التي نشرت أمس على لسان وزير العدل المصري مع دعوة أطلقها اتحاد شباب الثورة لمظاهرات مليونية حاشدة في مختلف الميادين المصرية تحت شعار لا للطوارئ ومطالبة المجلس العسكري بجدول زمني لتسليم السلطة للمدنيين . واعتبر الاتحاد في بيان له صدر أمس النهج الذي يتبعه المجلس العسكري في إدارة الفترة الانتقالية وإعلانه تفعيل قانون الطوارئ مؤخراً من شأنه أن يثير الشكوك حول مدى جديته في تسليم السلطة للمدنيين، مشيراً إلى أن التعديلات التي أجريت على قانون الطوارئ تهدف إلى بث الرعب وإيقاف قطار الثورة والتغيير في البلاد
وكان المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية قد قرر أمس توسيع نطاق قانون الطوارئ الذي تقرر تفعيله مؤخراً، ليشمل بث وإذاعة أخبار وبيانات أو شائعات كاذبة وتعطيل المواصلات، فضلاً عن حيازة الأسلحة، فيما دعا اتحاد القوى الثورية المصري إلى الخروج إلى كل ميادين مصر يوم الجمعة 30 سبتمبر/أيلول الجاري في مليونية جديدة للتظاهر تحت شعار جمعة استرداد الثورة يعقبها اعتصام مفتوح إلى حين استرداد الثورة من المجلس العسكري، وحدد الاتحاد 14 مطلباً يجب تنفيذها بشكل فوري، وبينها إلغاء العمل بقانون الطوارئ، ووقف المحاكمات العسكرية للمدنيين والإفراج غير المشروط عن جميع من تم الحُكم عليهم أمام محاكم عسكري

جريدة مصرية شهيرة لم تدفع 25 دولارا لتجديد الاشتراك ... فتوقف موقعها على الانترنيت عن العمل



اذا قررت قراءة موقع جريدة صوت الامة المصرية على الانترنيت التي يصدرها عصام اسماعيل فهمي ويتولى رئاسة تحريرها عبد الحليم قنديل سيظهر لك الانذار المرفق وهو يقول ان اسم النطاق ( دومين نيم ) لم يجدد وان اسم النطاق قد يعرض للبيع
تجديد الاشتراك لا يتطلب اكثر من 25 دولارا ... والجريدة - ما شاء الله - تغص بالاعلانات وتنشر في صفحتها الاخيرة اعلانا كاملا ملونا لفضائية عربية ... عدا عن اعلانات لشركة الاتصالات الاماراتية واعلان بنك فيصل الاسلامي السعودي ... وهذا الاعلان تحديدا قد يكون وراء غياب اي نقد للسعودية وسفيرها في القاهرة في الاعداد الاخيرة من جريدة الدكتور قنديل
وقديما قالوا ... اذا عرف السبب بطل العجب
و اطعم الفم ... بتستحي العين
ترى ... كم ريالا دفع بنك فيصل الاسلامي لقنديل وهل يستحق المبلغ عدم نشر اي خبر عن السعودية حتى لو كان خبر جلد طبيب مصري مؤخرا في السعودية بحجة انه لم يصلي جماعة مع الاخري

الاولى > مبارك والعادلي تجسسا لحساب المخابرات الأمريكية لرصد تحركات الطيارين المقاتلين الأجانب إلي سوريا



فجرت وثيقة جديدة من وثائق «ويكيليكس» مفاجأة كبير، حيث رصدت علي لسان السفيرة الأمريكية السابقة بالقاهرة مارجريت سكوبي موافقة الرئيس المخلوع ووزير داخليته حبيب العادلي علي التجسس لحساب المخابرات الأمريكية. وذكرت الوثيقة وهي برقم 8 القاهرة 1486 محررة بتاريخ 15 يوليو 2008 ومفرج عنها بتاريخ 30 أغسطس 2011 بعنوان «محادثات مع مصر للطيران بشأن الطيارين الأجانب لسوريا»، سماح الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك للمخابرات المركزية الأمريكية بمراقبة تحركات الطيارين المقاتلين الأجانب في طريقهم إلي سوريا ورصدهم في المطارات المصرية ومن بينهم الطيارون الأجانب الذين يسافرون إلي سوريا علي متن رحلات تجارية عادية لم تحدد الوثيقة جنسياتهم، حيث إن بعضهم يقوم أيضاً بقيادة الطائرات التجارية في رحلات روتينية تجارية طارت فوق دمشق في طريقها للعراق عدة مرات. في الوثيقة توثيق للقاء تم بين الملحقة التجارية والسياسية الأمريكية «كاثرين إل هيرندون» وبين عصام جمال الدين نائب رئيس مصر للطيرن لقطاع الأمن ومع ماجد حجاج مدير أمن الخطوط وأن الاثنين أكدا أنهما علي علم بالمتبع بالنسبة للرحلات المتجهة إلي سوريا وأنهما علي علاقة جيدة بالسلطات الأمريكية العاملة معهما لمراقبة ذلك الموضوع. جمال الدين في اللقاء كشف عن تدهور حاد في العلاقات الخدمية بين مصر وطائرات مصر للطيران والمطارات السورية بأنواعها وأن تلك العلاقات متدهورة للغاية بينهم وبين المسئولين عن الطيران المدني السوري. وكشفت الوثيقة أن الإدارة الأمريكية أرسلت لوزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي عدة مرات لتوجيهه للكشف عن أي طيار مقاتل أجنبي في طريقه إلي سوريا وأن العادلي شكل فريق تحريات بالمطار لأجل مراقبة الموضوع لحساب الإدارة الأمريكية وأنه كان متعاوناً لأقصي الحدود مع السلطات الأمريكية المعنية بالمخابرات المركزية الأمريكية والمباحث الفيدرالية وأنه كان ينفذ في ذلك أوامر شخصية من الرئيس المخلوع حسني مبارك.

رشيد محمد رشيد ويوسف بطرس غالي يقودان الثورة المضادة من قطر



لم يكن اغلاق مكتب محطة الجزيرة في القاهرة عبثيا ... فالانباء المتواترة من الدوحة تؤكد ان الوزيرين الفاسدين الهاربين من القضاء المصري رشيد محمد رشيد ويوسف بطرس غالي لا يقيمان فقط في قطر ويحظيان بحماية حمد وموزة وانما ايظا يقودان وينسقان الثورة المضادة ويلعبان دور المستشار لمحطة الجزيرة التي تقود الحملة
وبالرغم من تقديم طلب إلى السلطات القضائية القطرية منذ أكثر منذ اكثر من شهر لاسترداد رشيد محمد رشيد وزير الصناعة والتجارة المصري السابق ويوسف بطرس غالى وزير المالية المصريالأسبق لصدور حكمين ضدهما، فقد تجاهل الجانب القطرى طلب مصر تسليمها ، حيث مازالا موجودين داخل أراضيها فضلا عن مشاهدة رشيد أكثر من مرة فى أماكن متفرقة فى الدوحة العاصمة القطرية، برفقة أمراء وشخصيات كبيرة بالحكومة القطرية
وقلت الصحف المصرية أن السبب وراء عدم تسليم قطر حتى الآن لرشيد محمد رشيد، هو أنه على علاقة ببعض الشخصيات القطرية، التى لها نفوذ كبير داخل الحكومة، والتى تمنع سلطات الإنتربول الدولى من الوصول إلى رشيد، بل إن أحد هذه الشخصيات قام بتعين رشيد مستشارا خاصا له فى مجال الاقتصاد والصناعة
على صعيد اخر قالت مجلة روزاليوسف الاسبوعية ان غالي تم تجنيده من قبل الاستخبارات الامريكية للتجسس على السادات وقالت المجلة انه جري تجنيد العميل الأمريكي "يوسف رءوف يوسف بطرس غالي" في صيف عام 1979 للمخابرات المركزية الأمريكية ليتجسس علي الرئيس الراحل "أنور السادات" الذي وقع لتوه معاهدة السلام مع إسرائيل لكن القدر شاء أن يكون تجسسه علي مصر في عهد حسني مبارك.. بيانات ومعلومات تعرض الحقيقة منذ البداية وتثبت أن السفارة الأمريكية أرسلت لطلبه آخر مرة في 1 فبراير الماضي وفي اللقاء سلم غالي لمسئول الاتصال بـ"سي آي ايه" آخر تقاريره التي أكدت للإدارة الأمريكية انهيار أركان النظام المصري
في القاهرة أمضي يوسف بطرس غالي العشرة أيام الأخيرة له في مصر في محاولات بيع كل أملاكه حتي إنه باع قصره الكائن بالعقار رقم 12 تقاطع شارع المرعشلي مع شارع طه حسين بحي الزمالك وبعد أن جمع ما خف وزنه وغلا ثمنه أفرغ بأمر مباشر من "زكريا عزمي" وبمساعدة "عاطف عبيد" كل أرصدته البنكية في مصر التي لم تتجاوز وقتها 65 مليون دولار أمريكي كانت موزعة علي عدد من البنوك المصرية وحولها علي صناديق أرصدته الحقيقية التي تجاوزت طبقا لأرقام البنك المركزي الأمريكي الفيدرالي 9 مليارات دولار أمريكي في بنوك "باركليز" و"كريديت سويس" و"إتش إس بي سي" فروع نيويورك حتي إنه لم يترك مليما واحدا في حساباته البنكية التي أغلقت تماما في صباح الاثنين 7 فبراير
تضيف روزاليوسف : نصل إلي صباح الجمعة التاريخية 11 فبراير 2011 والمشهد أمام قاعة كبار الزوار بمطار القاهرة غاية في الغرابة فمع أن يوسف قد أقيل ضمن وزراء حكومة "أحمد نظيف" في 31 يناير 2011 كما أنه قد أجبر دوليا علي الاستقالة من منصبه الذي شغله منذ 6 أكتوبر 2008 رئيسا للجنة السياسات المالية بمجلس إدارة صندوق النقد الدولي إلا أنه ظل محتفظا (وحتي يومنا هذا) بجواز سفره المصري الدبلوماسي حيث فتحت الصالة لعائلة يوسف بطرس غالي هو وزوجته ميشال وأولاده نادر ويوسف ونجيب وهم يحملون حقائب لا تدل علي أن هؤلاء لن يعودوا لمصر ثانية أو علي الأقل إلي أن يتم إلقاء القبض علي الأب ويهرع ضباط المراسم كعادتهم ينهون إجراءات سفر يوسف (جابي ضرائب عصر مبارك) في طريقه كما أعلن للحاضرين لرحلة عادية لزيارة أسرة زوجته "ميشال خليل صايغ" في لبنان علي متن الطائرة المتوجهة لمطار بيروت
بيروت كانت الرحلة الأخيرة في ملف غالي في مصر فقد انتهت وأسدل الستار عليها رسميا بعد أن استمرت من صيف 1979 وحتي صباح 11 فبراير 2011 كعميل يتبع أخطر وحدات المخابرات المركزية الأمريكية المعروفة باسم "إن سي إس" أو الخدمة السرية القومية والتي يتبع لها قسم التجسس علي وزارات المالية بالعالم وفيها يخدم أفضل العناصر الأمريكية من حيث التدريب والتأثير والاقتراب من مصادر المعلومات بالعالم.الأب الروحي للعميل يوسف بطرس غالي كان "ستانسفيلد تيرنر" المدير رقم 12 حيث تولي رئاسة جهاز «سي آي ايه» من 9 مارس 1977 وحتي 20 يناير 1981 ومن أول يوم له في الجهاز كانت منطقة الشرق الأوسط تشهد تطورات حادة وسريعة وكانت المحادثات السرية للسلام بين مصر وإسرائيل قد انطلقت في المغرب بوساطة أمريكية فأراد الرئيس الجديد للمخابرات المركزية الأمريكية أن يزرع الجواسيس في كل ركن من أركان الرئيس السادات حيث كان غالبية الساسة في العالم يخشون مناوراته السياسية التي خدعتهم من قبل وكان يومها حتي نائبه "محمد حسني مبارك" قد أصبح لاعبا أساسيا معهم ولم يجد تيرنر أفضل من غالي ابن العائلة المصرية العريقة حتي يستميله
وتضيف روزاليوسف : كانت خطة إعداد يوسف بطرس غالي ستمر بمحطات طويلة تجعل أي تحليل مضاد لنشاطه يلغي فكرة احتمالية أن يكون قد جند في أمريكا فكانت أفضل وسيلة هي زرعه في صندوق النقد الدولي غير أن تيرنر يفقد وظيفته ومع ذلك قبل أن يترك مكتبه يعهد إلي "ويليام كيسي" المدير الجديد لـ«سي آي ايه» بملف غالي فيبدأ كيسي بتطوير عملية غالي بداية من 28 يناير 1981 لكن خططه كلها تنهار حيث قتل في مصر "أنور السادات" في 6 أكتوبر 1981 وهو الهدف الذي قامت عملية غالي لأجل التجسس عليه فيقرر كيسي أن الظروف ربما تكون أفضل بالنسبة لعملية غالي خاصة أن الرئيس الجديد حسني مبارك هو أيضا عميل قديم للمخابرات الأمريكية.في فترة كيسي نقل غالي أولا بأول لأمريكا أهم الأحداث التي برز فيها صراع مصر علي استعادة طابا واستكمال تطبيق معاهدة السلام بين القاهرة وتل أبيب بالنسبة لاسترداد كامل أرض سيناء واستكمال خطط الانفتاح الاقتصادي وبداية العلاقات التطبيعية مع إسرائيل ونقل غالي في تلك الفترة أهم المعلومات فكانت طبقا لما ذكر أغني فترات تشغيله حتي إنه في عام 1987 كان قد أصبح بين أفضل مصادر المخابرات المركزية الأمريكية بالشرق الأوسط كله، وفي تلك الفترة كان غالي مستشارا لرئيس الوزراء "عاطف صدقي" ومستشارا لمحافظ البنك المركزي المصري
في تلك الفترة كان الاقتصاد المصري الحقيقي لعصر مبارك يتشكل فنسخ غالي كل الخطط وكل قواعد البيانات وكل الشفرات السرية ومحاضر الجلسات المغلقة بل تسجيل الجلسات المهمة ومثبت أنه كان يستخدم تليفون رئيس الوزراء المصري غير المراقب لنقل المعلومات أولا بأول للمخابرات الأمريكية.غالي كانت مهاراته أقوي من غيره من العملاء بالجهاز فكان متقنا للإسبانية والبرتغالية والإيطالية والفرنسية والإنجليزية وكلها مهارات لغوية تدرب عليها وتمكن منها أثناء فترة تدريبه الطويلة منذ 1979 وحتي 1986 في نيويورك فاستغله ويليام كيسي للقيام بعمليات سرية في نيكاراجوا والبرازيل والبرتغال والمكسيك والدومينيكان وحتي في ساحل العاج في عمليات شديدة السرية ومن المفارقات أنه بعد أن أصبح وزيرا للمالية في مصر وذاع صيته تعرف عليه رؤساء للمخابرات بدول أمريكا الجنوبية من عملياته السابقة في بلادهم وكانوا يتبادلون النكات معه علانية علي دوره في تلك العمليات وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد أرادت في عام 1990 بعد أن اشتهر في مصر أن تكتب تحقيقا عن عمله لحساب "ويليام كيسي" غير أن سي آي ايه صادرته لدواعي الأمن القومي قبل طباعته لكن كثيرين بالعالم كانوا قد عرفوا بالقصة كان بينهم اللواء "علاء الويشي" في المخابرات المصرية حيث كشفه لمبارك
وتضيف روزاليوسف :في 26 مايو 1987 تولي إدارة سي آي ايه "ويليام وبستر" وفي فترته التي استمرت حتي 31 أغسطس 1991 كانت علاقة يوسف بطرس غالي بالمخابرات الأمريكية غير مستقرة بسبب عدم إقتناع وبستر بعمليته وفي فترة وبستر كاد غالي يسلم للمخابرات المصرية بشكل رسمي في صفقة خاصة لم تكتمل.بعد وبستر تولي «سي آي ايه» «روبرت جيتس» من 6 نوفمبر 1991 فعاد نجم غالي للسطوع خاصة أن جيتس كان ميالا لإسرائيل فخطط مع يوسف بطرس غالي لعقد صفقات طويلة الأجل مع النظام المصري وأمضي جيتس فترته كلها يخطط مع غالي لمشروع الخصخصة في مصر حيث ولدت الفكرة يومها في المخابرات الأمريكية وكان من ذرع بذرتها ورعاها في مصر يوسف بطرس غالي طبقا للتاريخ المسجل في ملف عمليته
عقب روبرت جيتس تولي "جيمس ولسي" ملف العميل يوسف بطرس غالي في مصر وذلك بداية من 5 فبراير 1993 ويقرر ولسي إكمال مجهود سابقه فتولد علي أيدي يوسف بطرس غالي الذي أصبح وزيرا للتعاون الدولي ووزيرا لشئون مجلس الوزراء في عام 1993 فكرة مشروع مصفاة تكرير البترول المصرية - الإسرائيلية «ميدور» في يوليو 1994 ويبرز نجم «حسين سالم» عميل المخابرات الأمريكية القديم.تشير بيانات تلك الفترة إلي أن غالي حتي يكسب ثقة مبارك قد جند عملاء من «سي آي ايه» متخصصين في اخفاء الأرصدة البنكية لمعاونة الرئيس لإخفاء العمولات غير الشرعية التي تدفقت علي أرصدته منذ ذلك التاريخ بينما كان المدير في العملية حسين سالم.ملف غالي يثبت أنه مع عاطف عبيد من أدارا عمليات تحويل أرصدة مبارك ونجليه للبنوك الإسرائيلية وهما من وقعا علي إيصالات التحويل الرسمية كما أنهما معا أدارا محافظ «سوزان مبارك» الشخصية.في 10 مايو 1995 ينتقل ملف غالي للمدير الجديد «لسي آي ايه» «جون دويتش» الذي خطط مع غالي في تلك الفترة حتي يدفع مصر لتقترض بشكل يثقلها من أمريكا
في 11 يوليو 1997 تولي ملف غالي "جورج تينت" المدير الجديد لـ«سي آي ايه» فيعمل علي تقويته وظيفيا فنجد مبارك يعينه في نفس الشهر في منصب وزير الاقتصاد المصري لتبدأ منذ ذلك التاريخ أخطر عمليات التطبيع الاقتصادي وتتساقط الشركات المصرية في فخ التطبيع الاقتصادي لتكون فترة جورج تينت أنجح فترات التعاون الاقتصادي بين القاهرة وتل أبيب حتي يومنا هذا من الناحية التاريخية.تبدأ فترة الرئيس الجديد «سي آي ايه» «جون ماكلولين» في 11 يوليو 2004 وتستمر حتي 24 سبتمبر 2004 وكان الرجل أقصر مدير للجهاز الأمريكي في تاريخه حيث رفضه كل العاملين حتي يوسف بطرس غالي الذي أصبح وزيرا للمالية في مصر لم يحبه كثيرا وفي 24 سبتمبر 2004 عين بدلا منه "بورتر جوس" وفي فترة جوس ولدت فكرة مشروعات الكويز وتطورت مع مدير «سي آي ايه» التالي الجنرال "مايكل و هايدن" بداية من 30 مايو 2006 لتصبح مشروعات ملزمة للاقتصاد والتصدير الصناعي والتجاري المصري.خلال تلك الفترة هناك إثبات أن جمال مبارك علم بملف عملية يوسف بطرس غالي وعندما فاتح الرئيس الأمريكي "جورج بوش" في زيارة سرية شهيرة لجمال في تلك الفترة لواشنطن لم يخف بوش الموضوع بل طلب من جمال أن يحمي يوسف فوافق دون شروط
تضيف المجلة : ربما أخطر معلومة في ملف غالي أنه لا يزال يشرف بنفسه علي 26 مليار دولار أمريكي هي كل أرصدة عائلة الرئيس المخلوع في البنوك الأمريكية وفي بنوك البرازيل لأنه هو من قام بتحويلها ولديه توكيلات رسمية بإدارتها وربما تأتي أهمية إلقاء القبض علي غالي حاليا بسبب هذه المعلومة تحديدا.معلومة غاية في الحساسية ذكرتها وثيقة ويكيليكس الصادرة في 30 يوليو 2008 برقم 08 القاهرة 1629 والمفرج عنها حديثا بتاريخ 30 أغسطس 2011 تثبت أن التقارير المشبوهة التي كانت تطير من القاهرة لأمريكا تتهم مصر بالاضطهاد الديني للمسيحيين كان معدها وكاتبها يوسف بطرس غالي وفي الوثيقة تأكيد أمريكي بأن غالي تولي من عام 2003 إرسال تلك التقارير سرا للإدارة الأمريكية وأنه كان يرسل نسخا أيضا لمنظمة الأمم المتحدة دون توقيع وكانت تقاريره السرية قد قلبت العالم ضد مصر ووصفتها بالطائفية.في 12 فبراير 2009 أصبح "ليون بانيتا" المدير الجديد للمخابرات المركزية الأمريكية وهو من أغلق بنفسه ملف العميل غالي في 11 فبراير 2011 صباح يوم تنحي الرئيس الطاغية محمد حسني مبارك عن السلطة في مصر

أربعة شهود يضعون حبل المشنقة فى رقبة سرور وأبو العينين


تواصل الدائرة العاشرة جنايات القاهرة برئاسة المستشار مصطفى حسن عبد الله اليوم الاربعاء سماع الشهود فى قضية قتل المتظاهرين .وكانت المحكمة قد استمعت امس لأقوال أربعة شهود الإثبات بينهم صفوت حجازى “الشاهد الأول”.وقال الشاهد الثاني كامل على عتريس إنه :”فى 2 فبراير كان طالع بالكارتة بتاعته هو وإبنه الصغير كانوا رايحين يشتغولوا عند ابو الهول فقابلهم ناس متجمعين عند منزل عبد الناصر الجابرى بالخيول و الجمال والكاريتيات” فسألهم:”انتو رايحين فين”،ردوا: “رايحين مظاهرة سلمية لتأييد الرئيس محمد حسنى مبارك وهنروح عند محافظة الجيزة للمطالبة باقالة زاهى حواس علشان مشروع الطفطف اللى هيعملوا وهيمنع عمل الخيالة فى الهرم، وطلبوا منه الانضمام لهم”.وأوضح عتريس أنه انضم بالفعل للمظاهرة, مشيرا إلى أنه أثناء مروره من أمام نزلة السمان انضم إليه أخوه عادل، وذهبوا إلى محافظة الجيزة حيث انضم لهم مجموعة كبيرة من راكبى الخيول والجمال للمطالبة بإقالة زاهى حواس.وأضاف أن النائب السابق عبد الناصر الجابرى جاء بعد ذلك وركب “كارتة” أحد الموجودين، كما خرج المحافظ لتحية المتظاهرين وردد البعض هتافات: “الجزيرة فين المصريين أهم”.. ومضى يقول أن المتجمعين أمام المحافظة تحركوا بعد ذلك إلى ميدان مصطفى محمود ووجدوا عدداً من لاعبى الكورة بينهم مدرب المنتخب القومي السابق حسن شحاته وفنانون قاموا باعطائهما سندوتشات وبيبسى.. وأكد أنه شاهد يوسف خطاب المتهم السابع في الميدان وأنه قال لهم:”ولاد بلدى اهم”، وتحركوا بعد ذلك إلى كوبرى 6 اكتوبر حيث أوقفتهم قوة من الجيش أمام الدبابات وهددهم الضابط قائلاً: “اللى هيحاول يعدى هنضربه بالنار”، فقام الجابرى بالنزول من على الكارتة و تحدث مع ضابط جيش لكنه رفض تنفيذ طلباته حتى قام باخراج كرنيهه الخاص بالمجلس فسمح للحشد بالمرور.وقال عتريس:” لم أفهم ما يحدث حتى وصلنا إلى التحرير، بعد كده طلع من بينا جماعة بالخيول و الجمال دخلوا وسط المتظاهرين وبدأوا يضربوا فيهم بالكاربيج و يموتوا فيهم.وأضاف أن الجيش قام باعتقال 13 شخصا منهم بينهم أخوه عادل، وقال: “ذهبنا الى الجابرى ليساعدنا فى حل مشكلة زاهى حواس لكنه رد علينا :”انا مقولتكوش روحوا فى حته”.وسألت النيابة الشاهد عن الأفعال التى ارتكبها راكبو الخيول و الجمال فى التحرير، فرد:” كانوا بيجروا فى الميدان و يحملوا العصيان ويضربوا فى الناس، واتفق الشاهد الثانى عشر مع الحادى عشر فى اقوله وعندما سالته النيابة هل أعطاك احد من المتهمين رشوة، فرد قائلاً: “لا محدش ادانى رشوة”.وطالب الشاهد الثامن أحمد عبد السلام يوسف المحكمة بتكليف الشرطة بحمايته للإدلاء بشهادته، وقال إن اصابته حدثت فى يوم 3 فبراير بميدان التحرير حيث انه وجد الحجارة تلقى عليه من فوق كوبرى 6 اكتوبر ودخل يحتمى تحت الكوبرى فوجد عشرة بلطجية يهجمون عليه, ويقومون بضربه حتى أحدثوا جرحاً غائراً في رأسه وقام الأطباء بتقطيب الجرح بثماني غرز, مضيفا أن النشطاء الموجودين بالميدان ألقوا القبض على البلطجية وتعرف على أربعة منهم هم احمد سيد سيد الذى اقر انه جاء من حى السيدة زينب بتحريض من اثنين من أتباع أحمد فتحى سرور هم “عبده كفته” و”محمد صابر” الذين منحاه 50 جنيهاً، وكان معه على عبد الرؤوف وكامل رمضان و جلال فوزى.وسألت النيابة الشاهد حول ما إذا كان أيا ممن اعتدوا عليه يحمل أية أسلحة .. فأجاب أنه كان في أيديهم حجارة و سنجة مطاوى وبلطة.. وطلب الشاهد من المستشار أن يتقدم باتهام ضد مرتضى منصور و سنده على ذلك ما ظهر اثناء التسجيل الفيديو وهو يقول:”شوية الصيع اللى فى ميدان التحرير هنديهم فرصة حتى صباح يوم الخميس 3 فبراير ولو مغدروش الميدان هينضربواو بالجزمة، وعلق مرتضى قائلا:”أشكر الشاهد, فقام الشاهد بطلب الحماية حتى يصل الى البيت، فامر رئيس المحكمة الضابط ان يوصله الى خارج المحكمة.وأثناء منادات الحاجب على الشهود الذين لم يتم استجوابهم طلب أحدهم حمايته فقال له المستشار:”الحامى ربنا”.وكانت المحكمة قد استمعت لأقوال الداعية الإسلامي الشيخ صفوت حجازي قبل أن ترفع الجلسة للإستراحة.. وكشف حجازي عن قيامه بتسليم صور البطاقات الشخصية وكارنيهات الداخلية التي كانت بحوزة البلطجية الذين شاركوا في موقعة الجمل إلى المستشار حامد راشد بوزارة العدل وذلك بعد تنزيلها من أحد هواتف المحمول.وقال حجازي في شهادته في ثالث جلسات محاكمة المتهمين فى قضية “موقعة الجمل” إن الهجوم كان متعمدا و مخططاً له، وأنه تلقى اتصالاً تليفونياً من رجل أعمال يحذره و يهدده قبل الهجوم.وأضاف حجازي أنه عندما تم القبض على بعض البلطجية في موقعة الجمل شهدوا أنهم تلقوا مبالغ مالية من مكتب رجل الأعمال محمد أبو العنين، مشيرا إلى أن أطباء المستشفى الميداني يوم موقعة الجمل بعد كشفهم على بعض البلطجية المصابين وجدوا أن أكثرهم كانوا متناولين للمخدرات. واتهم أحمد فتحي سرور ورجب حميدة ومحمد أبو العينين بتحريض بلطجية موقعة الجمل.وقال: عندما تم القبض واحتجاز بعض البلطجية في موقعة الجمل وتفتيشهم والكشف عن هويتهم وجد معهم كارنيهات وزارة الداخلية.وشهدت الجلسة عدة مشادات كلامية بين المتهمين مرتضى منصور ورجب هلال حميدة من جهة والمستشار مصطفى حسن عبد الله رئيس محكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس والداعية صفوت حجازي من جهة ثانية.وبدأت المشادات بإصرار مرتضى منصور على الدفاع عن نفسه بدلا من محاميه, وهو ما رفضه القاضي ليرد مرتضى قائلا:”أنا صاحب الحق الأصيل في الدفاع عن نفسي”.. فسمح القاضي لمحامي مرتضى بالاقتراب منه لمعرفة طلباته.. ووجه مرتضى سؤالين للشاهد هما: متى بدأ البث الإذاعي من التحرير؟ فأجاب حجازي قائلاً:” في مساء 29 يناير”.. وسأل مرتضى: ومتى كان دخول الخيول والجمال للتحرير؟ فأجاب حجازي:” الأربعاء 2 فبراير واستغرقت من 15- 20 دقيقة.كما طلب مرتضى منصور سماع أقوال شهود النفي أحمد عبد السلام, ومحمد عبد الحليم, ومحمد عبد الحميد شلبي, وتنازل عن سماع أقوال شهود الإثبات الذين طلبهم محامي الدفاع عنه.ووجه دفاع المتهم العاشر مرتضى منصور، سؤالاً للشاهد قائلاً: انت كنت فين يوم موقعة الجمل؟ وعقبت المحكمة “مافيش حاجة اسمها موقعة الجمل دى على أيام سيدنا على بس”.فضجت القاعة بالضحك.وسألت النيابة حجازي عن مكان تواجده بالتحرير, فأجاب أنه كان بناحية المتحف المصرى بميدان التحرير، ووجه دفاع المتهم رجب هلال حميدة سؤالاً آخر له حول هل شاهد الحوار الذى دار بينه وبين شوبير على قناه مودرن تى فى؟، وهل قام بعمل مداخلة بنفس البرنامج فأجاب الشاهد بالنفى وأنه لم يتحقق من الحضور فى هذا اليوم، وأضاف الشاهد أنه شاهد أحد الشهداء وهو يحتضر أمام عينه يوم موقعة الجمل، وعلم من الحضور أن هناك 3 أشخاص آخرين استشهدوا فى نفس الواقعة.وسأل أحد محاميي المتهمين عن رقم حجازي الذي تلقى عليه اتصال عضو الوطني الذي حذره من الهجوم, فأعطاه له .وأثناء نظر الجلسة حاول حميدة الحديث أكثر من مرة ومقاطعة المحكمة، لكن القاضى رفض هذا الأمر ووصفه بأنه تجرأ على نظام الجلسة وهدد القاضى حميدة بحرمانه من مشاهدة إجراء محاكمته كما ظل باقى المتهمين لم يتحدثوا طوال جلسة المحاكمة.وفور انتهاء الجلسة, نادى حميدة على الشيخ صفوت قائلا إنه يحترمه ويثق به وطالبه بالاقتراب منه قائلا: “شيخ صفوت أنا ليه رسالة عندك”.. فاقترب الشيخ منه ليستمع له.وقال حجازى: جئت إلى هنا شاهدا، وليس مدعيا على أحد، ولم أتهم أهالى عابدين بالبلطجة، بل إنهم أحضروا لنا طعامًا

ننشر قصة الجاسوس يوسف بطرس غالى

ربما تكون هذه المعلومات هى أخطر ما يمكن قوله عن الوزير الهارب يوسف بطرس غالي ..المعلومات خطيرة وتكشف عن قيامه بالاشراف على 26 مليار دولار امريكي لاسرة الرئيس المخلوع فى امريكا والبرازيل ..والاخطر انها تؤكد ان تقارير غالي السرية عن الاضطاد الدينى للاقباط فى مصر ، كانت مستمرة لاكثر من عشر سنوات كاملة ويصفة دورية .. وهى التى كانت تؤلب الادارة الامريكية على مصر ..تفاصيل تجنيد المخابرات الامريكية ليوسف بطرس غالي كعميل لها فى مصر ، رصدتها "روزاليوسف " مشيرة الى انه جري تجنيد العميل الأمريكي "يوسف رءوف يوسف بطرس غالي" في صيف عام 1979 للمخابرات المركزية الأمريكية ليتجسس علي الرئيس الراحل "أنور السادات" الذي وقع لتوه معاهدة السلام مع إسرائيل ..لكن القدر شاء أن يكون تجسسه علي مصر في عهد حسني مبارك.. بيانات ومعلومات تعرض الحقيقة منذ البداية وتثبت أن السفارة الأمريكية أرسلت لطلبه آخر مرة في 1 فبراير الماضي وفي اللقاء سلم غالي لمسئول الاتصال بـ"سي آي ايه" آخر تقاريره التي أكدت للإدارة الأمريكية انهيار أركان النظام المصري.في القاهرة أمضي يوسف بطرس غالي العشرة أيام الأخيرة له في مصر في محاولات بيع كل أملاكه حتي إنه باع قصره الكائن بالعقار رقم 12 تقاطع شارع المرعشلي مع شارع طه حسين بحي الزمالك وبعد أن جمع ما خف وزنه وغلا ثمنه أفرغ بأمر مباشر من "زكريا عزمي" وبمساعدة "عاطف عبيد" كل أرصدته البنكية في مصر التي لم تتجاوز وقتها 65 مليون دولار أمريكي كانت موزعة علي عدد من البنوك المصرية وحولها علي صناديق أرصدته الحقيقية التي تجاوزت طبقا لأرقام البنك المركزي الأمريكي الفيدرالي 9 مليارات دولار أمريكي في بنوك "باركليز" و"كريديت سويس" و"إتش إس بي سي" فروع نيويورك حتي إنه لم يترك مليما واحدا في حساباته البنكية التي أغلقت تماما في صباح الاثنين 7 فبراير. نصل إلي صباح الجمعة التاريخية 11 فبراير 2011 والمشهد أمام قاعة كبار الزوار بمطار القاهرة غاية في الغرابة فمع أن يوسف قد أقيل ضمن وزراء حكومة "أحمد نظيف" في 31 يناير 2011 كما أنه قد أجبر دوليا علي الاستقالة من منصبه الذي شغله منذ 6 أكتوبر 2008 رئيسا للجنة السياسات المالية بمجلس إدارة صندوق النقد الدولي إلا أنه ظل محتفظا (وحتي يومنا هذا) بجواز سفره المصري الدبلوماسي حيث فتحت الصالة لعائلة يوسف بطرس غالي هو وزوجته ميشال وأولاده نادر ويوسف ونجيب وهم يحملون حقائب لا تدل علي أن هؤلاء لن يعودوا لمصر ثانية أو علي الأقل إلي أن يتم إلقاء القبض علي الأب ويهرع ضباط المراسم كعادتهم ينهون إجراءات سفر يوسف (جابي ضرائب عصر مبارك) في طريقه كما أعلن للحاضرين لرحلة عادية لزيارة أسرة زوجته "ميشال خليل صايغ" في لبنان علي متن الطائرة المتوجهة لمطار بيروت. بيروت كانت الرحلة الأخيرة في ملف غالي في مصر فقد انتهت وأسدل الستار عليها رسميا بعد أن استمرت من صيف 1979 وحتي صباح 11 فبراير 2011 كعميل يتبع أخطر وحدات المخابرات المركزية الأمريكية المعروفة باسم "إن سي إس" أو الخدمة السرية القومية والتي يتبع لها قسم التجسس علي وزارات المالية بالعالم وفيها يخدم أفضل العناصر الأمريكية من حيث التدريب والتأثير والاقتراب من مصادر المعلومات بالعالم.الأب الروحي للعميل يوسف بطرس غالي كان "ستانسفيلد تيرنر" المدير رقم 12 حيث تولي رئاسة جهاز «سي آي ايه» من 9 مارس 1977 وحتي 20 يناير 1981 ومن أول يوم له في الجهاز كانت منطقة الشرق الأوسط تشهد تطورات حادة وسريعة وكانت المحادثات السرية للسلام بين مصر وإسرائيل قد انطلقت في المغرب بوساطة أمريكية فأراد الرئيس الجديد للمخابرات المركزية الأمريكية أن يزرع الجواسيس في كل ركن من أركان الرئيس السادات حيث كان غالبية الساسة في العالم يخشون مناوراته السياسية التي خدعتهم من قبل وكان يومها حتي نائبه "محمد حسني مبارك" قد أصبح لاعبا أساسيا معهم ولم يجد تيرنر أفضل من غالي ابن العائلة المصرية العريقة حتي يستميله.كانت خطة إعداد يوسف بطرس غالي ستمر بمحطات طويلة تجعل أي تحليل مضاد لنشاطه يلغي فكرة احتمالية أن يكون قد جند في أمريكا فكانت أفضل وسيلة هي زرعه في صندوق النقد الدولي غير أن تيرنر يفقد وظيفته ومع ذلك قبل أن يترك مكتبه يعهد إلي "ويليام كيسي" المدير الجديد لـ«سي آي ايه» بملف غالي فيبدأ كيسي بتطوير عملية غالي بداية من 28 يناير 1981 لكن خططه كلها تنهار حيث قتل في مصر "أنور السادات" في 6 أكتوبر 1981 وهو الهدف الذي قامت عملية غالي لأجل التجسس عليه فيقرر كيسي أن الظروف ربما تكون أفضل بالنسبة لعملية غالي خاصة أن الرئيس الجديد حسني مبارك هو أيضا عميل قديم للمخابرات الأمريكية.في فترة كيسي نقل غالي أولا بأول لأمريكا أهم الأحداث التي برز فيها صراع مصر علي استعادة طابا واستكمال تطبيق معاهدة السلام بين القاهرة وتل أبيب بالنسبة لاسترداد كامل أرض سيناء واستكمال خطط الانفتاح الاقتصادي وبداية العلاقات التطبيعية مع إسرائيل ونقل غالي في تلك الفترة أهم المعلومات فكانت طبقا لما ذكر أغني فترات تشغيله حتي إنه في عام 1987 كان قد أصبح بين أفضل مصادر المخابرات المركزية الأمريكية بالشرق الأوسط كله، وفي تلك الفترة كان غالي مستشارا لرئيس الوزراء "عاطف صدقي" ومستشارا لمحافظ البنك المركزي المصري. في تلك الفترة كان الاقتصاد المصري الحقيقي لعصر مبارك يتشكل فنسخ غالي كل الخطط وكل قواعد البيانات وكل الشفرات السرية ومحاضر الجلسات المغلقة بل تسجيل الجلسات المهمة ومثبت أنه كان يستخدم تليفون رئيس الوزراء المصري غير المراقب لنقل المعلومات أولا بأول للمخابرات الأمريكية. غالي كانت مهاراته أقوي من غيره من العملاء بالجهاز فكان متقنا للإسبانية والبرتغالية والإيطالية والفرنسية والإنجليزية وكلها مهارات لغوية تدرب عليها وتمكن منها أثناء فترة تدريبه الطويلة منذ 1979 وحتي 1986 في نيويورك فاستغله ويليام كيسي للقيام بعمليات سرية في نيكاراجوا والبرازيل والبرتغال والمكسيك والدومينيكان وحتي في ساحل العاج في عمليات شديدة السرية ومن المفارقات أنه بعد أن أصبح وزيرا للمالية في مصر وذاع صيته تعرف عليه رؤساء للمخابرات بدول أمريكا الجنوبية من عملياته السابقة في بلادهم وكانوا يتبادلون النكات معه علانية علي دوره في تلك العمليات وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد أرادت في عام 1990 بعد أن اشتهر في مصر أن تكتب تحقيقا عن عمله لحساب "ويليام كيسي" غير أن سي آي ايه صادرته لدواعي الأمن القومي قبل طباعته لكن كثيرين بالعالم كانوا قد عرفوا بالقصة كان بينهم اللواء "علاء الويشي" في المخابرات المصرية حيث كشفه لمبارك.في 26 مايو 1987 تولي إدارة سي آي ايه "ويليام وبستر" وفي فترته التي استمرت حتي 31 أغسطس 1991 كانت علاقة يوسف بطرس غالي بالمخابرات الأمريكية غير مستقرة بسبب عدم إقتناع وبستر بعمليته وفي فترة وبستر كاد غالي يسلم للمخابرات المصرية بشكل رسمي في صفقة خاصة لم تكتمل.بعد وبستر تولي «سي آي ايه» «روبرت جيتس» من 6 نوفمبر 1991 فعاد نجم غالي للسطوع خاصة أن جيتس كان ميالا لإسرائيل فخطط مع يوسف بطرس غالي لعقد صفقات طويلة الأجل مع النظام المصري وأمضي جيتس فترته كلها يخطط مع غالي لمشروع الخصخصة في مصر حيث ولدت الفكرة يومها في المخابرات الأمريكية وكان من ذرع بذرتها ورعاها في مصر يوسف بطرس غالي طبقا للتاريخ المسجل في ملف عمليته.عقب روبرت جيتس تولي "جيمس ولسي" ملف العميل يوسف بطرس غالي في مصر وذلك بداية من 5 فبراير 1993 ويقرر ولسي إكمال مجهود سابقه فتولد علي أيدي يوسف بطرس غالي الذي أصبح وزيرا للتعاون الدولي ووزيرا لشئون مجلس الوزراء في عام 1993 فكرة مشروع مصفاة تكرير البترول المصرية - الإسرائيلية «ميدور» في يوليو 1994 ويبرز نجم «حسين سالم» عميل المخابرات الأمريكية القديم.تشير بيانات تلك الفترة إلي أن غالي حتي يكسب ثقة مبارك قد جند عملاء من «سي آي ايه» متخصصين في اخفاء الأرصدة البنكية لمعاونة الرئيس لإخفاء العمولات غير الشرعية التي تدفقت علي أرصدته منذ ذلك التاريخ بينما كان المدير في العملية حسين سالم.ملف غالي يثبت أنه مع عاطف عبيد من أدارا عمليات تحويل أرصدة مبارك ونجليه للبنوك الإسرائيلية وهما من وقعا علي إيصالات التحويل الرسمية كما أنهما معا أدارا محافظ «سوزان مبارك» الشخصية.في 10 مايو 1995 ينتقل ملف غالي للمدير الجديد «لسي آي ايه» «جون دويتش» الذي خطط مع غالي في تلك الفترة حتي يدفع مصر لتقترض بشكل يثقلها من أمريكا.في 11 يوليو 1997 تولي ملف غالي "جورج تينت" المدير الجديد لـ«سي آي ايه» فيعمل علي تقويته وظيفيا فنجد مبارك يعينه في نفس الشهر في منصب وزير الاقتصاد المصري لتبدأ منذ ذلك التاريخ أخطر عمليات التطبيع الاقتصادي وتتساقط الشركات المصرية في فخ التطبيع الاقتصادي لتكون فترة جورج تينت أنجح فترات التعاون الاقتصادي بين القاهرة وتل أبيب حتي يومنا هذا من الناحية التاريخية.تبدأ فترة الرئيس الجديد «سي آي ايه» «جون ماكلولين» في 11 يوليو 2004 وتستمر حتي 24 سبتمبر 2004 وكان الرجل أقصر مدير للجهاز الأمريكي في تاريخه حيث رفضه كل العاملين حتي يوسف بطرس غالي الذي أصبح وزيرا للمالية في مصر لم يحبه كثيرا وفي 24 سبتمبر 2004 عين بدلا منه "بورتر جوس" وفي فترة جوس ولدت فكرة مشروعات الكويز وتطورت مع مدير «سي آي ايه» التالي الجنرال "مايكل و هايدن" بداية من 30 مايو 2006 لتصبح مشروعات ملزمة للاقتصاد والتصدير الصناعي والتجاري المصري.خلال تلك الفترة هناك ثبت أن جمال مبارك علم بملف عملية يوسف بطرس غالي وعندما فاتح الرئيس الأمريكي "جورج بوش" في زيارة سرية شهيرة لجمال في تلك الفترة لواشنطن لم يخف بوش الموضوع بل طلب من جمال أن يحمي يوسف فوافق دون شروط.ربما أخطر معلومة في ملف غالي أنه لا يزال يشرف بنفسه علي 26 مليار دولار أمريكي هي كل أرصدة عائلة الرئيس المخلوع في البنوك الأمريكية وفي بنوك البرازيل لأنه هو من قام بتحويلها ولديه توكيلات رسمية بإدارتها وربما تأتي أهمية إلقاء القبض علي غالي حاليا بسبب هذه المعلومة تحديدا.معلومة غاية في الحساسية ذكرتها وثيقة ويكيليكس الصادرة في 30 يوليو 2008 برقم 08 القاهرة 1629 والمفرج عنها حديثا بتاريخ 30 أغسطس 2011 تثبت أن التقارير المشبوهة التي كانت تطير من القاهرة لأمريكا تتهم مصر بالاضطهاد الديني للمسيحيين كان معدها وكاتبها يوسف بطرس غالي وفي الوثيقة تأكيد أمريكي بأن غالي تولي من عام 2003 إرسال تلك التقارير سرا للإدارة الأمريكية وأنه كان يرسل نسخا أيضا لمنظمة الأمم المتحدة دون توقيع وكانت تقاريره السرية قد قلبت العالم ضد مصر ووصفتها بالطائفية.في 12 فبراير 2009 أصبح "ليون بانيتا" المدير الجديد للمخابرات المركزية الأمريكية وهو من أغلق بنفسه ملف العميل غالي في 11 فبراير 2011 صباح يوم تنحي الرئيس الطاغية محمد حسني مبارك عن السلطة في مصر